.
.
.
.

كوزمين: سأكون سعيدا بملاقاة الهلال

نشر في: آخر تحديث:

قال الروماني كوزمين أولاريو مدرب الأهلي الإماراتي، إنه سيكون سعيدا بملاقاة فريقه السابق الهلال السعودي في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ويخوض الأهلي غدا الأربعاء مباراة الإياب بدور الثمانية على ملعبه أمام نفط طهران، وتعد فرص الفريق الإماراتي أكبر في التأهل للمربع الذهبي بعد فوزه ذهابا في إيران 1-صفر.

وفي حال تأهل الأهلي فإنه سيواجه الهلال أو لخويا القطري وإن كان الفريق السعودي بطل آسيا مرتين يبدو قريبا من التأهل بعد فوزه الكبير على أرضه 4-1 ذهابا.

وقال أولاريو في تصريحات نقلها الحساب الرسمي للنادي على موقع تويتر: "إذا قدر لنا التأهل سأكون سعيدا بمقابلة الهلال الذي يعتبر الأقرب للتأهل من واقع نتيجة الذهاب".

وأضاف المدرب الذي قاد السعودية بشكل مؤقت في بطولة آسيا مطلع العام الجاري، لكن الفريق خرج من الدور الأول، "الهلال فريق كبير وعريق ويملك الأفضلية في التأهل لكننا نصب تركيزنا على مباراة الغد".

وكانت تجربة الهلال هي الأولى لكوزمين في الشرق الأوسط عام 2007 ورغم فوزه بلقب الدوري السعودي فإنه رحل في فبراير 2009 بعدما ألقى قميصا عليه صورة ولي العهد بعد نهائي المسابقة التي تحمل اسمه رغم أن المدرب أكد بعدها أنه لم يكن يقصد ذلك.

وتوقع أولاريو مباراة أصعب من لقاء الذهاب الذي فاز فيه بهدف البرازيلي رودريجو ليما.

وتابع: "نسعى للحفاظ على تركيزنا كما فعلنا في طهران، نتيجة مباراة الذهاب صارت من الماضي، سنحارب طوال 90 دقيقة وسنتحلى بروح الملايين من مشجعينا".

ورفض المدرب الروماني التقليل من شأن نفط طهران وطالب باحترام المنافس مشيرا إلى أنه "لا يختلف كثيرا عن الفرق الكبرى في إيران، مثل سيباهان والاستقلال كما أن مواجهة المنافسين الإيرانيين تكون دوما صعبة".

واتفق معه لاعب الوسط حبيب الفردان خلال المؤتمر حيث أكد "نتيجة مباراة الذهاب لن تخدعنا وسندخل لقاء الغد بتركيز شديد".

ونفى الفردان وجود أي مشكلة تتعلق بالإرهاق أو بالمعاناة من ارتفاع درجات الحرارة، مضيفا "وجدنا فترة كافية للراحة بعد العودة من المشاركة مع المنتخب واللعب في الطقس الحالي في الإمارات أصبح أمرا معتادا وأعتقد أن هذه الأجواء ستكون من صالحنا".