تعقَّدت

محمد جاسم
محمد جاسم
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

ردناها لتصحيح المسار ولاستعادة الصدارة، ولكنها تعقدت بالخسارة، وفارق النقطتين اتسع ليصبح خمساً، ومعها أصبح موقفنا في غاية الصعوبة، ليس بالخسارة فحسب، بل للمستوى الفني الغريب الذي كان عليه الأبيض في مواجهة مصيرية، ولم نشاهد أداء متواضعاً يوازي الذي قدمه المنتخب في لقاء حسم الصدارة أمام المنتخب السعودي، لا نقول ذلك بسبب الخسارة، لأنها واردة في عالم المستديرة، بل بسبب الصورة الغريبة، التي كان عليها المنتخب الذي ذهب لاستعادة الصدارة، فعاد بخسارة صادمة وضعت حداً لطموحاتنا بصدارة المجموعة، ومعها أصبح مصيرنا مجهولاً في التصفيات.
المنتخب السعودي تفوق علينا في جميع مراحل المباراة، وفوزه كان عن جدارة واستحقاق، ولم يتأثر الفريق بالهدف الرائع الذي سجله أحمد خليل، وفي الوقت الذي كان من المفترض أن نستفيد من ذلك التفوق، حدث العكس، فوجدنا المنتخب السعودي يسيطر على كل مجريات المباراة، وبالإصرار نجح في إدراك التعادل قبل نهاية الشوط الأول بثوانٍ، حدث ذلك وسط حالة من اللا توازن سيطرت على أداء الأبيض، وجاءت ضربة الجزاء التي تسبب فيها عموري، وأحرز منها السهلاوي هدف الفوز في الدقائق الأخيرة من المباراة، لتؤكد أن الأبيض كان بعيداً عن هويته في ملعب الجوهرة.
كلمة أخيرة
خسرنا الصدارة والأمل باقٍ على الوصافة.

*نقلا عن الرؤية الاماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.