الإدارة الفاشلة

عبدالقادر إبراهيم
عبدالقادر إبراهيم
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لا تلقوا به إلى الجحيم.. لا تحملوه ما لا طاقة له به.. لا تجعلوه دائما كبشا لفداء.. ولا الشماعة التي تعلق عليها أخطاء الآخرين .إنه أحوج ما يكون للمساندة والدعم.. وأشد ما يكون للنقد البناء وليس الهدام. أتحدث عن الأمن بكل انواعه الذى يزج به البعض فى كل شىء قابل لصناعة الأزمات والقلق. وآخر ما تم تصديره من مشكلات للأمن الزج به ليكون المسئول عن تنظيم وإقامة المباريات الرياضية بمختلف أنواعها، وبطبيعة الحال مباريات كرة القدم. وارى ان الزج باسم الأمن فى ذلك يظلمه ولا ينصفه، لأن الطبيعى أن يكون الأمن قادرا على تأمين أى مباراة بأى مكان تخطره بها الجهات الإدارية المسئولة عن ذلك . وعليه نأمل أن يتم التعاون والتنسيق بين الجميع من أجل إنجاح منظومة الرياضة فى بلدنا.

الإدارة الناجحة تلد نجاحا وإنتاجا وانجازات وبطولات.. والإدارة الفاشلة التى هى تصدر المشكلات وتصنع الازمات، لاسيما اذا كان من يقود العمل مديرا أنانيا ينسب كل نجاح لشخصه وليس لمن يعاونوه ! وأمثلة ذلك كثيرة فى الرياضة.. فاتحاد اليد برئاسة خالد حمودة، واتحاد الطائرة برئاسة فؤاد عبدالسلام ضربا لنا مثلا لنجاح منظومة العمل الجماعى المنظم المبنى على العلم والتخطيط، وليس على الفهلوة واستغلال إمكانات وعلاقات الاخرين .فكافأهما الله بالفوز بالبطولة الإفريقية والوصول للاوليمبياد المقبلة التى ستقام بالبرازيل.. مبروك لاتحاد اليد واتحاد الطائرة ووزير الرياضة الذى دعمها بقوة .مبروك لكل لاعب وإدارى ومدرب سيشارك بالاوليمبياد، متمنيا للجميع رفع علم مصر عن طريق الفوز بميداليات اوليمبية تضاف لتاريخها الكبير.

وختاما أطالب الجميع بالتركيز فى الإعداد الجيد للأوليمبياد وعدم الإسراف فى الفرح والاحتفالات فالقادم دائما احلي.

من العيب أن نحول مشكلة رياضية طارئة إلى معركة ميدانية يتباهى فيها المسئولون بقوة مناصبهم .. فالرياضة حياة وصحة وترويح. الرياضة تثقل العقول قبل أن تثقل الابدان فيجب ألا نحول مشكلة تحديد ملعب لإقامة مباراة كرة إلى معركة بين ناديين كبيرين.. وأرى ان الفريق الجاهز الواثق من نفسه وقدراته يستطيع أن يلعب فى أى مكان وزمان. ارجو من الجميع خاصة الإعلام التهدئة لأن النفخ فى النيران سيحرق كل من يحيط بها.

اقول للمسئولين بلجنتنا الأوليمبية .. لا تنسوا الفضل بينكم..لا تخسروا زملاء الملاعب فربما يكونون هم اللاحقون وانتم السابقون! وأقول لرئيس اتحاد ألعاب القوى الصلح خير.

*نقلاً عن الأهرام المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.