.
.
.
.

إدواردو وفيتفا.. البرازيلي يكسب في النهاية

نشر في: آخر تحديث:

في مباراة خاصة ضمن نهائي كأس ولي العهد، كان برازيلي الهلال إدواردو ويوناني الأهلي فيتفا، يتنافسان على تقديم المتعة وصناعة الأهداف لصالح زملائهم في الفريق على المعشب الأخضر.

إدواردو أطلق كرة البداية و اليوناني فيتفا يتسبب في اول الاخطاء بعد متابعته لكرة عبدالله عطيف، وهنا البرازيلي يحتفل مع نواف العابد بالهدف الأول في ثاني الدقائق بينما جروس يقف متحسرا بدون اي ردة فعل.

مرة أخرى إدواردو يحاول ودفاع الاهلي يغلق كل الطرق المؤدية إلى شباك المسيليم وهنا البرازيلي يحتج ولكن الحكم يوجه باستمرار اللعب.

فيتفا يحاول و يراوغ في مشهد تكرر كثيرا في الشوط الأول و الكرة بلا خطورة، وإدواردو ينطلق من منتصف ملعبه الى الملعب الاخر و يمرر لسالم والكرة تضيع.
ادواردو يستلم و يدخل منطقة جزاء الأهلي ويسقط، مرة اخرى البرازيلي يحاول والكرة كانت اسرع وهنا يراقب و يتحسر، وفي ذات التوقيت فيتفا يستلم يخترق و يسدد الكرة بعيدا عن المرمى، يتحسر وادواردو يتابع.

في الشوط الثاني اليوناني ظهر بمستوى أفضل من الشوط الأول، راوغ كثيرا وازعج دفاع الهلال، وهنا خطأ للاعب اليوناني من لاعب الهلال و يبدو انها الطريقه الوحيدة لايقافه، و فيتفا منزعج، ويظهر إدواردو أنه تعب في الثاني وأيضاً قل عطائه.


فيتفا يخترق في الاولى من اليسار و يسدد في الدفاع وفي الثانية يراوغ ناصر المتراجع ويسدد وشراحيلي يبعدها، وفي الثالثة لم يحسن التعامل مع الكرة، وخرجت الى ضربة مرمى، وقبل النهاية كاد يحرز التعادل لكن الكرة تم ابعادها.


الحكم يطلق الصافرة والهلال يتوج باللقب والبرازيلي ادواردو يحتفل مع زملائه في ارض الملعب فيما يتحسر اليوناني فيتفا على كأس ضائعة.