.
.
.
.

اتحاد جدة يهدر الفوز أمام لوكوموتيف الأوزبكي ‏‫

نشر في: آخر تحديث:

أخفق اتحاد جدة في تحقيق الفوز على ضيفه لوكوموتيف الأوزبكي في المرحلة الثانية لمنافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا بعدما تعادل معه إيجابا1-1 على الملعب الجوهرة بمدينة جدة ضمن الجولة الثانية من دوري أبطال آسيا.

وتقدم الاتحاد أولاً عن طريق لاعبه الغاني سولي مونتاري عند الدقيقة 14 وسجل هدف لوكوموتيف لاعبه عبدوخوليكوف عند الدقيقة 80.

ويتصدر فريقا النصر الإماراتي وسابهان الايراني الترتيب برصيد 3 نقاط في حين يأتي فريقا الاتحاد ولوكوموتيف في المركزين الثالث والرابع برصيد نقطتين.
ولم يقدم الاتحاد المستوى المأمول في الشوط الأول الذي نجح بالخروج منه متقدماً بهدف بعد مرور 14 دقيقة عن طريق لاعبه الغاني سولي مونتاري الذي سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس الأوزبكي.

ومع مطلع الشوط الثاني اضطر الروماني بيتوركا مدرب الاتحاد الى اجراء أول تغييراته بدخول المدافع ياسين حمزة بديلاً لعوض خريص المصاب.

ونشط الاتحاد في الشوط الثاني بفضل تحركات جناحه السريع عبدالفتاح عسيري الذي أزعج الدفاع الأوزبكي باختراقاته من الجهة اليسرى.

وسنحت أولى الفرص الاتحادية بعد مرور خمس دقائق من انطلاق الشوط الثاني للاعبه عبدالفتاح عسيري الذي راوغ أكثر من مدافع أوزبكي وسدد الكرة قوية ذهبت خارج الخشبات الثلاث.

وواصل الاتحاد محاولاته وكاد لاعبه عبدالفتاح عسيري يعزز تقدم فريقه حينما تلقى تمريرة مميزة من الفنزويلي ريفاس ليسدد الكرة بجانب القائم الأيسر للحارس الأوزبكي.

وعند الدقيقة 62 أهدر لاعب الاتحاد عبدالفتاح عسيري هدفاً محققاً حينما تلقى كرة عرضية متقنة أمام المرمى ليسدد الكرة قوية ذهبت فوق العارضة لمرمى لوكوموتيف.
وبعد مرور ربع ساعة نجح لوكوموتيف بفرض سيطرته على الكرة وبدأ بشن هجماته على مرمى الاتحاد وكاد لاعبه الصربي نيمانيا جانتيتش أن يسجل هدف التعادل بعدما حول عرضية زميله تيمور عبدوخوليكوف برأسه لتجد الحارس عساف القرني الذي أبعدها بصعوبة.

وسنحت فرصة أخرى لفريق لوكوموتيف وللاعبه ميرزاييف الذي سدد كرةً قوية داخل منطقة الجزاء ذهبت بجانب القائم الأيمن للحارس عساف القرني.

وعند الدقيقة 80 حصل فريق لوكوموتيف على ركلة جزاء بعدما تعرض لاعبه زوتاف لعرقلة داخل منطقة الجزاء من مدافع الاتحاد ياسين حمزة ليتصدى لها اللاعب عبدوخوليكوف ويضعها في شباك الحارس عساف القرني.

وحاول مدرب الاتحاد بيتوركا تنشيط خط المقدمة بإشراكه المهاجم مختار فلاتة بديلاً للاعب عبدالفتاح عسيري.

وكثف الاتحاد هجماته في الدقائق الخمس الأخيرة نحو مرمى لوكوموتيف وكاد مهاجمه الفنزويلي ريفاس يمنح فريقه ثلاث نقاط ثمينة حينما حول عرضية زميله أحمد الناظري لتجد المدافع الاوزبكي زوتاف الذي أبعدها من حلق المرمى لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.