.
.
.
.

كيال للأهلاويين: لا أملك عصا سحرية

نشر في: آخر تحديث:

جزم طارق كيال، بأن محبته للنادي الأهلي السعودي سبب عودته مجددا إلى إدارة كرة القدم، فيما أكد اللاعب السابق عدم امتلاكه عصا سحرية لمعالجة مشاكل الفريق الأول الذي يشهد تقلبات كبيرة في المستوى العام.

وقال كيال في مقابلة خاصة لبرنامج "في المرمى": "عدت لأن الأهلي احتاجني وانا عندي نقطة ضعف كبيرة أمام هذا النادي، لا استطيع رفض رغبة اعضاء شرفه وجمهوره وإدارته إذا كانوا في حاجة لي، عدت لعشقي وحبي هذا الكيان الذي اتمنى أن يكون في القمة".


وحول إعلان الأهلي منح طارق صلاحية كاملة في شؤون كرة القدم الإدارية: "أنا احب الاحترافية والدقة في اداء العمل حتى يكون دوري صريح وواضح للجميع، ما استطيع الحضور في بيئة ليست واضحة حتى امارس دوري مع اللاعبين والمدرب وكافة الخدمات، انا احب معرفة حدودي وحتى قراراتي تتجاوز حدود، اتحمل المسؤولية دائما الناتجة عن قراراتي وعملي وهذا لا يلغي ان اكون موجود تحت مظلة رئيس النادي والإدارة".

وعن اجتماعه بالمدرب التشيكي كريستان جروس، أوضح كيال ذلك: "اجتمعت جروس وكان فيه اجتماع مثمر جدا وكان لديه قناعات كثيرة لديه ومستعد يغيرها، وجدت ان هناك تفاءل ورغبة بالعمل والأشخاص لديهم رغبة بتحقيق شيء، يجب علينا عمل احترافي ويكون لدينا الألفة والمحبة، لا أملك عصا سحرية لحل المشاكل هناك".


إلى ذلك، أشار المدير الجديد إلى تنازل المدرب عن بعض القناعات الفنية، مثل تغيير التكتيك في بعض المباريات، ومراكز اللاعبين، بجانب اتخاذ قرارات استراتيجية، وايضا الحديث والنقاش حول امور فنية كي يستطيع الفريق تحقيق بطولة الدوري الغائبة عن خزائنه منذ أكثر من 30 عاماً.