جوميز لا يملك العصا السحرية

مساعد العبدلي
مساعد العبدلي
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

تتفاوت عوامل نجاح مدربي كرة القدم وفقاً لكثير من المعايير...
** بمعنى أن نجاح مدرب في موقع تدريبي لا يعني بشكل تام ومضمون نجاحه في موقع تدريبي آخر حتى لو كان ذلك المدرب قديراً ومتميزاً على الصعيد التدريبي...
** الأمثلة على ذلك كثيرة على مستوى العالم....مدربون متميزون أكفاء نجحوا في مواقع وسجلوا فشلاً ذريعاً في مواقع أخرى...
** نجاحهم في المواقع التي نجحوا فيها قد يكون لكفاءتهم الفنية وربما لتوافر عناصر النجاح أو للسببين معاً...
** فشلهم في مواقع أخرى ربما لانكشاف كفاءتهم الفنية أو لغياب عناصر النجاح أو للسببين معاً...
** ماهي عناصر النجاح؟
** قد تكون هذه العناصر لاعبي الفريق سواء لتميزهم الفني وقدرتهم على فهم الأسلوب التدريبي للمدرب أو عكس ذلك تماماً....تواضع في مستوياتهم الفنية أو عدم قدرتهم على فهم النهج الفني...
** عنصر آخر يتمثل في برامج الإعداد والمعسكرات التي قد تنجح إدارة هذا النادي في توفيرها فينجح المدرب وتفشل إدارة ذلك النادي فيفشل ذات المدرب الناجح هناك...
** عنصر ثالث يتمثل في توفير المستحقات المالية للاعبي الفريق وهو ما قد تنجح فيه إدارة نادي وتفشل أخرى وهذا يؤثر على نجاح المدرب من عدمه...
** عنصر رابع بل وهام للغاية يتمثل في حجم الطموحات إذ تتفاوت من فريق لآخر وهذا العنصر يتدخل كثيراً في تقييم عمل المدرب...
** أتحدث لأن أنباء انتشرت عن رغبة أكثر من ناد إعلامي وجماهيري بالتعاقد مع مدرب فريق التعاون المدرب البرتغالي جوميز...
** هذا المدرب نجح في أن يقدم فريقاً تعاونياً مميزاً للغاية لا أتردد في القول بأنه كان أكثر الفرق إمتاعاً لكنه توقف عن الإمتاع وتحقيق النتائج الإيجابية بعد أن فقد الأمل بتحقيق المركز الثالث في الدوري...
** ارتفعت أسهم البرتغالي جوميز محلياً وخليجياً نظير ما قدمه مع فريق التعاون ليس على صعيد النتائج فقط بل الأداء الفني اللافت للنظر...
** لكن على كل من يخطب ود جوميز أن يعلم جيداً أن هذا المدرب لا يملك عصا سحرية يحقق من خلالها التميز الفني مع أي فريق يدربه...
** لا أشكك في قدرات الرجل الفنية لكنني في نفس الوقت لا يمكن أن أصدر حكماً فنياً (قطعياً) عليه من خلال تجربة قصيرة مع فريق واحد..
** أحترم فريق التعاون (إدارة وأعضاء شرف ولاعبين وجماهير) بشكل كبير للغاية لكن علينا أن نعلم أن حجم الطموحات لدى فرق كالنصر والهلال تختلف كثيراً عن طموحات التعاون...
** بمعنى آخر أن ما هو مطلوب من مدرب كجوميز في التعاون هو المنافسة على المراكز الأربعة الأولى في الدوري لكن ما هو منتظر منه في النصر والهلال لا يقل عن بطولة سواء دوري أو كأس...
** أي أن على المدرب أن يعلم جيداً أن المنتظر منه في أندية جماهيرية وإعلامية يختلف عن المتوقع منه في أندية أقل من ذلك بقليل...
** كما على جماهير الأندية الإعلامية والجماهيرية أن تعلم أن نجاح جوميز في التعاون لا يعني (ضمان) نجاحه في ناد كالنصر والهلال...
** أكرر أنني لا أقلل من كفاءة جوميز ولا أجزم بعدم نجاحه في النصر أو الهلال لكنني في ذات الوقت أقول إن نجاحه مع التعاون لا يعد حكماً مطلقاً على نجاحه...
** عناصر التفوق والفشل تختلف بين الموقعين...

*نقلا عن الرياضية السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.