.
.
.
.

الرئيس الروسي بوتين يلتقي بالفريق الأولمبي

نشر في: آخر تحديث:

سيلتقي الرئيس فلاديمير بوتين يوم الأربعاء مع الفريق الأولمبي الروسي الذي انخفض قوامه، إذ إن قرار مشاركة الرياضيين الروس في ألعاب ريو 2016 بات في يد الاتحادات الرياضية الدولية المختلفة.

وقررت اللجنة الأولمبية الدولية يوم الأحد عدم فرض حظر شامل على الرياضيين الروس، بسبب تاريخ البلاد مع المنشطات ومنحت الاتحادات الرياضية الدولية الحرية في السماح أو رفض مشاركتهم في دورة ريو الشهر المقبل.

ونقلت وكالات روسية عن الكرملين قوله إن بوتين - الذي حذر من تصدع في الحركة الأولمبية الدولية وما وصفه مسؤولون روس بأنه تدخل سياسي في الرياضة - سيودع الفريق الأولمبي في لقاء كان مقررا في البداية يوم 22 يوليو تموز لكن تم تأجيله وسط فضيحة منشطات.

ولم يتحدد قوام بعثة روسيا النهائي في ضوء هذه الفضيحة بعد ان كانت قد اعلنت في البداية عن فريق من 378 رياضيا.

وسيغيب عن الأولمبياد متنافسو ألعاب القوى الروس بسبب مخالفة قواعد المنشطات وتقرر أمس الاثنين استبعاد سبعة سباحين روس بينهم يوليا ايفيموفا بطلة العالم أربع مرات في سباحة الصدر.

وفي ضربة أخرى لآمال روسيا في الفوز بميدالية تم استبعاد رياضيين اثنين من منافسات الخماسي الحديث وخمسة من منافسات الكانوي بينهمالكسندر دياتشنكو بطل اولمبياد 2012 اليوم الثلاثاء.

ورغم ذلك فإن الاتحاد الدولي للجودو أبلغ رويترز أن سيتم السماح للفريق الروسي المؤلف من 11 متنافسا بالمشاركة في الأولمبياد وهو الأمر الذي سيسعد بوتين الخبير في الرياضة والرئيس الشرفي للاتحاد الدولي للعبة.

وسينضم لفريق الجودو 18 روسيا في منافسات الرماية الذين وافق الاتحاد الدولي للرماية على مشاركتهم في الأولمبياد إضافة الى فريق الفروسية الروسي.