.
.
.
.

«نيَّات» لجنة المسابقات

محمد نبيل

نشر في: آخر تحديث:

عمليا ينتهى موسم الكرة اليوم بعد نهائى كأس مصر الذى يجمع بين القطبين، ومعه نغلق الصفحة ونبدأ فى الاستعداد للموسم الجديد، وكلنا نتفق على هذا، لكن عامر حسين رئيس لجنة المسابقات له رأى آخر، فهو يرى أن مباراة اليوم بين القطبين ضمن منافسات الموسم الكروى الجديد، وهو ما ترتب عليه غياب ستانلى مهاجم الزمالك الجديد عن لقاء الليلة بسبب حصوله على 3 إنذارات فى الموسم المنقضى مع وادى دجلة ناديه القديم مما يستلزم بدء الموسم الجديد بالإيقاف، ورغم أن مؤمن زكريا لاعب الأهلى حصل فى أخر مباريات فريقه أمام انبى فى الكأس على إنذاره الثالث بعد أن سبق أن حصل على إنذارين فى مسابقة الدورى من قبل، ولكن لجنة المسابقات رأت أنه يحق له لعب مباراة الليلة مستندة على أن مباريات كأس مصر التى انطلقت عقب نهاية الدوري، ضمن بداية الموسم الجديد وبالتالى فهو أول إنذار لمؤمن ويحق له اللعب.

لا أشكك فى نيات عامر حسين فهو شخصية محترمة ولكن أعتقد أنه جانبه الصواب فى تفسير هذا الأمر واعتبار أن مباريات الدورى المتوج به الأهلى منذ أسابيع قليلة هى نهاية الموسم الرسمي، واعتبار مباريات الكأس ضمن الموسم الجديد، فهذا أمر لا يقبله العقل والمنطق، فالطبيعى أن ينتهى الموسم مع أخر مباراة قد بدأ بها ضمن مسابقات العام الواحد.

وإذا التمسنا حسن الظن للجنة المسابقات فى هذه الأزمة الغريبة، إلا أن الجماهير ستكون معذورة لو اتهمت اللجنة بمجاملة الأهلى وظلم الزمالك، وهنا تكمن الأزمة أن يشعر جمهور بتعرض فريقه للظلم دون سبب واضح، فما زاد من حدة الآزمة، غياب التفاسير المنطقية للحسبة الغريبة التى اعتمدت عليها المسابقات.

<< عندما انتقل مروان محسن إلى الأهلى قادماً من الإسماعيلي، صاحب الصفقة لقى كثيرا من الانتقادات بل طالب البعض بتشكيل لجنة تقصى حقائق من أجل الكشف عن ما إذا كان هناك عمولات تم دفعها من عدمه لأى من المنتسبين للإسماعيلي، وانتهى الأمر لعدم وجود مخالفات، حدث هذا رغم أن الصفقة كانت فى النور وبتفاوض مباشر بين الناديين، والآن لم نسمع صوتا يتحدث عن فسخ الإسماعيلى لتعاقده مع المعتزل اكلينيكياً جون اوتاكا واحتمال تحمل النادى قيمة العام الأول 200 ألف دولار بعد أن قرر اللاعب الشكوى للفيفا.. هل وصلت الرسالة؟

*نقلا عن الأهرام المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.