.
.
.
.

الأهم الثلاث نقاط

محمد جاسم

نشر في: آخر تحديث:

التهنئة يستحقها الأبيض الإماراتي الذي نجح في كسر عناد المنتخب التايلندي والفوز عليه بثلاثة أهداف لهدف في الجولة الثالثة للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا ٢٠١٨ ، بعد مباراة صعبة ومعقدة حسابيا وفنيا ، فحسابيا لم يكن هناك مجال للتنازل عن أي نقطة في مثل هذا التوقيت الحرج ، والوصول للنقطة السادسة كان هدفا إستراتيجيا غير قابل للتغيير أو التعديل وتحقق بعون من الله ، ومن الناحية الفنية فأن المباراة لم تكن سهلة ومن تابع أحداثها بإمكانه تلمس خطورة وصعوبة التعامل مع أسلوب المنتخب التايلندي الذي كاد أن يدرك التعادل في أكثر من مناسبة ، وبالتالي نجاح منتخبنا في التعامل مع مباراة تايلند خطوة هامة وضعتنا على طريق المنافسة من جديد وهذا هو المهم .
الفرص التي أهدرها لاعبونا في شوط المباراة الأول كادت أن توقعنا في المحظور ، وعلى الرغم من البداية المثالية بأحراز هدف مبكر في د ١٤ عن طريق علي مبخوت الذي أضاف هدف ثانيا مع بداية الشوط الثاني ، إلا أن الأخطاء الدفاعية المتكررة التي وقع فيها مدافعونا وقلص من خلالها التالنديون النتيجة ، جعلتنا نعيش حالة من القلق قبل المواجهة المصيرية التي أمام المنتخب السعودي الثلاثاء المقبل في جده ، والتي تتطلب عمل كبير من مدرب المنتخب لتصحيح الأخطاء وتجهيز المصابين .
كلمة أخيرة
نعم صعبناها على أنفسنا بالفرص المهدرة ، وأهم شيء الثلاث نقاط.

*نقلا عن الرؤية الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.