.
.
.
.

دعوة لجماهير الأحمر

فهد بوشعر

نشر في: آخر تحديث:

ثمانٍ وأربعون ساعة تفصلنا عن انطلاق مراسم الافتتاح للعرس الاسيوي الذي تستضيفه مملكتنا الغالية لأول مرة في تاريخ المسابقة منذ تأسيسها أو انطلاقها الرسمي منذ سبع وأربعين نسخة ماضية ففي الثالث عشر من أكتوبر الجاري ستسطع شمس آسيا من قلب مملكة البحرين وذلك بالإعلان عن انطلاق النسخة الثامنة والأربعين من البطولة الآسيوية لفئة الشباب بمشاركة ستة عشر منتخبا آسيويا بما فيهم منتخبنا الوطني للشباب.
من يتابع مسيرة منتخبنا الوطني للشباب المشارك في البطولة هذه يدرك بأن الهدف من تكوين هذا الفريق لم يكن المشاركة فقط بل يرتفع مستوى الطموح فيه الى المنافسة وتحقيق النتائج المتقدمة أمام المنتخبات ذات الباع الطويل والخبرة الكبيرة كالمنتخب الكوري والعراقي والسعودي.
رسالتي اليوم هي دعوة مفتوحة لكل بحريني يجري في عروقه الدم الأحمر وحب مملكة البحرين بأن يسعى بكل ما أوتي من قوة لدعم هذا المنتخب الشاب الذي يمثل طموح البحرين ومستقبل الكرة فيها، فالدعم اليوم هو الدعم المعنوي بالحضور الجماهيري وملء المدرجات عن بكرة أبيها كما كان في كأس الخليج التي استضافتها المملكة قبل عدة سنوات ماضية فكان الجمهور هو اللاعب رقم واحد في البطولة وهو ملحها الذي اضفى النكهة المميزة وشكل الدافع لمحاولة تقديم الأفضل.
هجمة مرتدة
التواجد الايجابي لجماهير الاحمر البحريني سيكون له الاثر الايجابي وسيشكل الدافع الاكبر لتخطي حاجز الدور الاول وخصوصا المباراة الافتتاحية أمام الاخضر السعودي في استاد مدينة خليفة فكم أتمنى أن أعيد شريط كأس الخليج في هذه البطولة وأرى الافواج البحرينية تتوافد لتغطي المدرجات فهي العامل النفسي الايجابي لشباب المنتخب البحريني والعامل السلبي للاخضر السعودي من الناحية النفسية، فحضوركم ودعمكم واجب وطني فلا تبخلوا على اخوتكم واصدقائكم وأبنائكم بالدعم فكما كنتم داعمون لأحمر اليد قبل شهر ونيف نريدكم داعمين لأحمر القدم اليوم.

*نقلا عن الأيام البحرينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.