.
.
.
.

بيكي يبدأ حملته الانتخابية

ألفريدو ريلانو

نشر في: آخر تحديث:

بيكي أخلط الأوضاع كثيرا في إسبانيا بتصريحاته، إنه لا يزال المدافع الأبرز في برشلونة، والواقع يقول بأنه جيد جدا في منصبه، ولكنه بدأ من الآن التفكير في الحصول على رئاسة النادي...

ففي هذه الأيام هو يتفاخر بانتقاداته اللاذعة للحكام ووصل به الأمر لانتقاد تيباس بشكل علني، هناك حديث كبير حول إمكانية معاقبته بسبب تكرر تصريحاته، لكن المهم بالنسبة للاعب ليس هذا الأمر إطلاقا، تحديه لـ خافيير تيباس في الملعب له دلالة كبيرة حسب رأيي، فوسط دفاع البارصا أصبح يرى نفسه مرجعية بالنسبة للجمهور، بل إنه هو من طلب من زملائه عدم الذهاب إلى حفل "الفيفا" لأن الفائز فيها هو كريستيانو رونالدو، الأمر الذي خلف استياء كبيرا ضده في العاصمة، بالنسبة لي كل ما يحدث هو بمثابة الحملة الانتخابية المبكرة لـ بيكي، الجميع يتحدث عنه بصفته رئيسا مستقبليا لـ برشلونة مثلما كان يحلم دائما، إنه مرشح قبل الوقت، ولكنه كسب قلوب الكتالان، لقد ساهم في شراكة النادي مع "راكوتين"، والآن ينصب نفسه متحدثا رسميا باسم البارصا، أحيانا يستخدم منطقا شعبويا للتأثير على الأنصار والتأكيد لهم أنه الأنسب لمنصب الرئاسة وهذا ما سيحدث، لحد الآن حملتك ناجحة يا بيكي.

*نقلاً عن الهداف الجزائرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.