.
.
.
.

بانغورا.. أكسب الرائد 13 نقطة بعد حادثة أردوغان

نشر في: آخر تحديث:

كان الرائد على وشك التخلص من مهاجمه الغيني إسماعيل بانغورا، إذ كان الأخير يحزم حقائبه مغادراً باتجاه أوروبا، وسط تأكيدات رسمية من عبد الله السبيعي المشرف العام على الفريق، بمفاوضة الإدارة عدداً من الخيارات المتاحة في سوق الانتقالات لشغر خط المقدمة.

في آخر أيام الميركاتو الصيفي، تدخل المدرب ناصيف البياوي وطلب من بانغورا بالبقاء مع الفريق القصيمي ضمن مشروع أحمر جديد، وهو ما أفضى إلى توقيع عقد جديد مدته موسم كامل.

تمت مراسم التوقيع بحضور الأطراف الثلاثة، بانغورا والبياوي برفقة الإداري السبيعي، فيما تزامن الحدث أثناء تواجد الرائد في معسكره الخارجي بمدينة إزميت التركية والتي تبعد 700 كلم فقط عن مدينة مرمريس، التي شهدت حادثة انقلاب الجيش التركي على الرئيس رجب طيب أردوغان، وهنا تحولت مسيرة بانغورا بشكل جذري.

انفجر المهاجم الغيني – الفرنسي على شكل أهداف في مرمى الخصوم، فبعد مرور 18 جولة من الدوري السعودي، سجل بانغورا 12 هدفا، بينما تمكن بمفرده من منح فريقه 13 نقطة حاسمة من أصل 22 نقطة مكتسبة، ما جعل الرائد يحتل المرتبة السادسة في سلم الترتيب.

إسماعيل والبالغ من العمر 32 عاماً، ولد في مدينة كوناكري الغينية، بينما شاهد موهبته الكروية كشافون فرنسيون هواة تمكنوا لاحقاً من إقناعه بالمغادرة فوراً نحو فرنسا التي استعمرت بلاده حتى عام 1958. وهناك بدأ بانغورا مسيرته الكروية مع أجاكسيو في موسم 2003، ولعب في فرنسا لأندية لومان ورين ونانت، كما خاض تجربة مهمة مع دينامو كييف الأوكراني تكللت بـ28 هدفاً، بجانب تجربتين خليجيتين مع النصر الإماراتي وأم صلال القطري.

"دكاتريبيون"، أحد أشهر الصحف الغينية، أشادت في نوفمبر الماضي بمواطنها الذي يقدم أداء رائعا في المنافسات السعودية بقولها: "هدف رائع لبانغورا في مرمى الهلال والذي حصل على أفضل تصويت لشبكة (سي إن إن)، متفوقاً على الهولندي فان بيرسي والأورغوياني فورلان والإنكليزي جوي بينت".

10 ملايين مواطن غيني، من أعراق مختلفة، الفولا والماندينكا والسوسو، يتمنون عودة بانغورا إلى القائمة الدولية بعدما شكل سابقاً ثنائيا ناريا برفقة الحسن كيتا مهاجم اتحاد جدة السابق. إذ يغيب إسماعيل منذ ما يزيد عن عامين عن تشكيلة غينيا التي تنافس في تصفيات كأس العالم 2018، حيث خسرت غينيا أول مباراتين أمام تونس والكونغو. بينما في الجهة الاخرى سيواجه الرائد مشكلة الجمعة حينما ينازل الفيصلي دون تواجد نجمه الأسمر بسبب الإيقاف بالبطاقات الصفراء.