.
.
.
.

رباعية القادسية وجزائية سانمارتن.. أبرز أحداث الجولة الـ18

نشر في: آخر تحديث:

مفاجأة خسارة الأهلي برباعية مقابل هدف على يد القادسية ومواصلة الشباب تعثره للمباراة الثالثة على التوالي، وهذه المرة أمام الخليج وارتقاء الرائد أربعة مراتب بانتصاره على الباطن، هذه كانت أبرز أحداث الجولة الثامنة عشرة من الدوري السعودي لكرة القدم.

أما بالنسبة للهلال فلا جديد يذكر ولا قديم يعاد مازال في الصدارة.

اثنان وعشرون هدفا تم إحرازها في الجولة، اثنا عشر عن طريق الأجانب، فيما سجل المحلييون عشرة أهداف.

وشهدت الجولة تسجيل ستة لاعبين لاول اهدافهم بالدوري هذا الموسم وهم سلمان الفرج من الهلال، وعبد الله مادو وأحمد الفريدي من النصر، وخوانمي كاليخون من الاتفاق، وعبد الله البَلادي من الفتح، وأخيرا جوناثان بينيتيس من الباطن.

حكام الجولة احتسبوا ركلتي جزاء، الأولى صوبها الجزائري محمد بن يطو في شباك الخليج، والثانية أهدرها الروماني لوسيان سانمارتن أمام فريقه القديم الاتحاد.
أكبر نتيجة لقاء هي أربعة اهداف لهدف، والحديث عن مباراة القادسية وضيفه الأهلي.

وبتسجيله هدف الأهلي الوحيد أمام القادسية وصل المحترف السوري عمر السومة الى هدفه الشخصي رقم تسعة عشر محافظا على صدارة الهدافيين، فيما تشارك المرتبة الثانية كل من الغيني اسماعيل بانغورا بعد ثنائيته في مرمى الباطن والمصري محمود كهربا باثني عشر هدف لكل منهما.

أما أكثر اللاعبين صناعة للاهداف فهو سلطان السوادي من الرائد وهو صانع الهدف الاول لبانغورا امام الباطن فيما يعتبر هذا الثنائي الاكثر تجانسا هذا الموسم في الدوري السعودي من حيث تسجيل وصناعة الاهداف بأربعة أهداف مشتركة.

ما يزيد عن 25 الف مشجع حضروا مباريات الجولة الثامنة عشرة، نحو أحد عشر ألف منهم تابعوا لقاء التعاون وضيفه الاتحاد، فيما كانت مواجهة الشباب والخليج الاقل حضورا بخمسمئة وخمسة وعشرين متفرج.

أكثر القرارات التحكيمية جدلا رافقت مباراة الاتحاد ومضيفه التعاون التي أدارها الحكم السعودي شكري الحنفوش.