شهر مصيري

محمود السقا
محمود السقا
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

رغم ان عالم الكرة لا يخضع لمنطق التوقعات، حتى وإن كانت مستندة الى معلومات دقيقة، وقراءات تنهض على العلم والمعرفة والدراية بأدق التفاصيل، الا ان ذلك لا يمنع من اللجوء اليها ، والتسلح بها.
مع اقتراب انتهاء الموسم الكروي في الدوريات العالمية والعربية، فان هناك من يتوقع فوز ريال مدريد بلقب الدوري، وهناك مَنْ يرى غير ذلك، وكل طرف، يتسلح بالبراهين والادلة.
قطبا الكرة الاسبانية، ريال مدريد وبرشلونة، يتأهبان لخوض شهر مصيري، فريال مدريد، يلعب مع الافيس اليوم السبت في حين يلاقي ليغانيس الاربعاء، واللقاءان، كما هو واضح، سهلان للغاية، لكن "الملكي" سوف يصطدم بعد اربعة ايام من يوم الاربعاء مع غريمه وجاره اتلتيكو مدريد، وسوف يخوض لقاءً أشبه بكسر العظم يوم 12 نيسان المقبل مع بايرن ميونيخ، ضمن منافسات ذهاب دوري ابطال اوروبا، قبل ان يعود ويلاقي سبورتينغ خيخون، وبعدها يستضيف الفريق البافاري في لقاء الرد او الاياب، وينازل برشلونة في لقاء مفصلي، ربما يتحدد على ضوئه ملامح الدوري يوم 23 نيسان الجاري.
مسيرة "الريال"، تبدو اسهل من برشلونة، ذلك ان "البارسا" سيقابل غرناطة يوم غد الاحد، يعقبه لقاء صعب، يخوضه مع اشبيليه الاربعاء، وبعدها يرتحل خارج الديار كي يلعب مع ملقه، يليه لقاء صعب مع يوفنتوس، ضمن دوري ابطال اوروبا.
امام ريال مدريد فرصتان للتتويج في هذا الموسم، الدوري المحلي، ودوري ابطال اوروبا، في حين يمتلك برشلونة ثلاث فرص للتتويج وهي: "الليغا" والكأس ودوري ابطال اوروبا.

*نقلاً عن الأيام الفلسطينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.