.
.
.
.

لوف يكشف ملابسات إخفاق ألمانيا في المونديال

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الاتحاد الألماني يوم الاثنين أن يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الأول سيواصل تحليل أسباب وملابسات إخفاق المنتخب في كأس العالم 2018 بروسيا ، خلال اجتماع يعقد يوم الثلاثاء مع مسؤولين من الاتحاد وكذلك رابطة الدوري الألماني.

وكان المنتخب الألماني المتوج بكأس العالم 2014 عاش صدمة مدوية إثر خروجه من الدور الأول بالمونديال للمرة الأولى خلال 80 عاما ، حيث ودع مونديال روسيا من دور المجموعات.

وأوضح الاتحاد أن الاجتماع مع لوف سيحضره راينهارد غريندل رئيس الاتحاد وراينهارد راوبول رئيس رابطة الدوري الألماني ومسؤولين من خمسة أندية بالدوري الألماني "بوندسليغا" وممثلين أخرين لرابطة الدوري إلى جانب أوليفر بييرهوف مدير المنتخب.

ويشهد الاجتماع مناقشة التغييرات المحتملة لتصحيح المسار بعد الإخفاق في المونديال الروسي، ويعقد اجتماع آخر يوم الجمعة المقبل ، حيث سيعرض خلاله لوف خططه المستقبلية للمنتخب الألماني ، أمام مسؤولي الاتحاد الألماني.

ويرتبط لوف مع الاتحاد الألماني بعقد يقضي باستمراره مديرا فنيا للمنتخب الأول حتى عام 2022 .

ومن المقرر أن يعقد لوف مؤتمرا صحفيا في 29 أغسطس الجاري، يكشف فيه مسار عودة المنتخب الألماني إلى النجاح من جديد.

كذلك سيعلن لوف عن قائمة المنتخب تمهيدا للعودة إلى المنافسات، عبر النسخة الأولى من بطولة دوري أمم أوروبا في سبتمبر المقبل.

ويستهل المنتخب الألماني مشواره في البطولة الجديدة بلقاء نظيره الفرنسي المتوج بمونديال روسيا 2018 ، وبعدها يواجه منتخب بيرو في مباراة ودية.