.
.
.
.

السابع من مارس.. موعداً لانتخابات رئاسة برشلونة

نشر في: آخر تحديث:

حدد نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم موعد السابع من مارس موعدا لانتخاب رئيس جديد له خلفا لجوسيب ماريا بارتوميو، بعد أن تأجل الموعد الذي حدده سابقا في 24 الحالي بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وقال النادي الكاتالوني في بيانه الثلاثاء "بعدما أجبرنا على تأجيل الانتخابات بسبب القيود التي فرضتها الحكومة الإقليمية الكاتالونية نتيجة وباء كوفيد-19، قررت اللجنة الانتقالية الدعوة إلى انتخابات اللجنة الادارية في 7 مارس 2021".

وبالنسبة للمرشحين الثلاثة الذين قبلت طلبات ترشحهم، وهم جوان لابورتا وفيكتور فونت وتوني فريتشا، فإن الحملة الانتخابية التي بدأوها في 15 يناير ستستمر "حتى 5 مارس ويوم التفكير (باختيار الرئيس الجديد) سيكون في 6 مارس" بحسب ما أفاد البيان. واستقال بارتوميو في أكتوبر الماضي، ومنذ حينها يتولى مهمته فريق إداري انتقالي برئاسة كارليس توسكيتس.

وكان من المقرر إجراء الانتخابات في 24 يناير الحالي لكنها تأجلت بسبب قيود التنقل التي تفرضها الحكومة الإسبانية لمكافحة وباء كورونا.

وأدى تأجيل الانتخابات لعدم وجود كيان اداري جديد في الأسبوع الأخير من فترة الانتقالات الشتوية في الشهر الجاري، فيما سيظل مستقبل النجم والقائد الأرجنتيني ليونيل ميسي دون حل لفترة أطول. وينتهي عقد ميسي في نهاية يونيو المقبل، حيث يمكنه مغادرة النادي مجانا، بعدما فشل في محاولة لتأمين خروجه في الصيف الماضي.

ويعتبر لابورتا الرئيس الأسبق للنادي (2003-2010)، المرشح الأبرز للفوز في هذه الانتخابات، وهو الذي جاء بجوسيب غوارديولا مدربا للفريق في فترة شهدت تتويج ميسي ورفاقه بجميع الألقاب الممكنة. ويدعي لابورتا أيضا أنه يتمتع بعلاقة وثيقة مع ميسي ويصر على أنه يمكن إقناع الأرجنتيني بالبقاء.