.
.
.
.

فاتي يخضع لجراحة أخرى في الركبة

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت تقارير صحافية إسبانية يوم الجمعة أن لاعب برشلونة الشاب أنسو فاتي خضع لجراحة ثانية في ركبته المصابة مما قد يبدد آمال الجناح في العودة للعب هذا الموسم.

وقالت محطة تي.في3 التلفزيونية الكتالونية، إن عملية تعافي فاتي (18 عاما) من الجراحة الأولى التي خضع لها لعلاج إصابة مني بها في نوفمبر أمام ريال بيتيس لم تكن تسير بطريقة جيدة مثلما كان متوقعا في البداية.

وكان التقدير المبدئي لتعافي لاعب برشلونة أربعة أشهر، وكان يأمل أن يعود من أجل خوض دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا في مارس.

وقال التقرير إن الانتكاسة تسببت في خضوع فاتي إلى جراحة ثانية خلال الأسابيع القليلة الماضية وأضاف أن خضوعه لجراحة ثالثة ليس مستبعدا.

وذكر برشلونة في بيان الأسبوع الماضي أن تعافي اللاعب "في مسار مرض للغاية". ولم يرد برشلونة بعد على طلب من رويترز للتعقيب على التقرير.

وستمثل أي انتكاسة في تعافي فاتي ضربة قوية لبرشلونة، الذي يواجه باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر لدوري الأبطال في وقت لاحق من الشهر الحالي، ومنتخب إسبانيا قبل بطولة أوروبا هذا الصيف.