.
.
.
.

السومة وحمدالله يبحثان عن العودة للشباك

نشر في: آخر تحديث:

سيكون الصراع محتدماً بين السوري عمر السومة والمغربي عبدالرزاق حمدالله، للعودة من جديد إلى معانقة الشباك، حينما يلتقي أهلي جدة أمام ضيفه النصر على ستاد مدينة الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة.

ويعيش المهاجمان فترةً غير جيدة مع ناديي الأهلي والنصر حيث أنهما لم يظهرا هذا الموسم بنفس أدائهما المعتاد في كل موسم.

وعلى الرغم من أن السوري عمر السومة تمكن من تسجيل 9 أهداف هذا الموسم إلا أن الخسائر الأخيرة للفريق قد ساهمت في تعرضه للنقد من قبل الجماهير الأهلاوية. وفشل السومة في تسجيل أي هدف لفريقه في المباريات الخمس الأخيرة والتي جمع منها فريقه نقطتين فقط بتعادلين أمام الاتحاد والعين، في حين خسر في آخر 3 مواجهات أمام الشباب والفيصلي وضمك.

ويأمل السومة في أن يجدد علاقته مع شباك النصر خاصة وأنه أصبح الهدّاف التاريخي لفريقه في مبارياته أمام أصفر العاصمة بعد نجاحه بتسجيل 13 هدف في كل المسابقات متجاوزاً لاعب فريقه السابق خالد قهوجي صاحب 11 هدف.

وفي المقابل تعتبر شباك الأهلي غير مفضلة للمهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله حيث اكتفى بتسجيل هدفين فقط منذ انضمامه للنصر في الموسم قبل الماضي. وخاض حمدالله 7 مباريات أمام الأهلي "5 منها في الدوري ومباراة في دوري أبطال آسيا ومباراة في كأس الملك" وسجّل هدفين في مباراة الدور الثاني للموسم قبل الماضي، في حين لم ينجح في التسجيل في آخر 5 مباريات. وسيدخل هدّاف النصر المباراة بضغوطاتٍ كبيرة بعد أدائه الذي ظهر به هذا الموسم حيث اكتفى بتسجيل 3 أهداف فقط من 3 ركلات جزاء.

ولم يشارك حمدالله كثيراً من النصر بسبب الإصابات أنه سيشارك غداً بعد عودته من الإصابة التي غيبته عن آخر 3 مباريات للفريق في الدوري. ويأمل حمدالله أن تكون عودته مجدداً من الباب الكبير لإعادة علاقته مع جماهير ناديه ومدربه الكرواتي هورفات فيما تبقى من مباريات هذا الموسم.