.
.
.
.

إبراهيموفيتش مهدد بالمنع من كرة القدم 3 أعوام

نشر في: آخر تحديث:

يواجه النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عقوبة غرامة أو منع محتمل من مزاولة كرة القدم لانتهاكه لوائح أخلاقيات الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

وبعد أن طرد السويدي في لقاء فريقه أمام بارما وشوهد منتهكا القواعد الاحترازية في ميلان بعدها بأيام قليلة، بات زلاتان يواجه عقوبة قد تمنعه من كرة القدم في حال تأكيدها.

وبحسب صحيفة "أفتونبلاديت" السويدية فإن إبراهيموفيتش يواجه العقوبة الكبيرة بسبب ارتباطه بشركة مراهنات اسمها Bethard، ولذلك فإن المنظمة الدولية سبق وأن أصدرت منعا على جميع اللاعبين المشاركين في بطولات تحت مظلتها من المشاركة أو الارتباط بشركات مراهنات، وبحسب يومية "أفتونبلاديت" فإن "إبرا" يمتلك أسهما غير مباشرة في شركة أنشأت في مالطا وبسبب ذلك قد يتعرض إلى غرامة بالملايين أو حرمان من كرة القدم.

وتزعم الصحيفة بأن إبراهيموفيتش يملك قرابة 10 بالمئة من أسهم شركة تسمى Gameday Group PLC وهي المالك الوحيد في Bethard، وكانت سجلت فوائد تقدر بـ 30 مليون يورو في 2019. ولذلك فإن مهاجم ميلان انتهك قواعد فيفا عندما عاد لتمثيل المنتخب السويدي منتصف الشهر الماضي بمشاركته في تصفيات كأس العالم، والعقوبة المحتملة هي منع مزاولة كرة القدم بحد أقصى 3 أعوام.

وردا على الشائعات، قال هاكان سيوستراند، الأمين العام للاتحاد السويدي لكرة القدم: لن أفكر في أي عقوبات محتملة ولكن سأبحث مع فيفا للتوضيح لأن المسألة غامضة حتى اللحظة ويجب أن تصبح أوضح".