.
.
.
.

الهلال يواجه شباب الاهلي بحثاً عن التأهل

نشر في: آخر تحديث:

يتطلع الهلال السعودي لحجز مقعده في الدور ثمن النهائي حينما يواجه نظيره شباب الأهلي الإماراتي على استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض، في حين يبحث استقلول دونشبه الطاجيكي عن التأهل في مشاركته الأولى حينما يلتقي أجمك الأوزبكي، في المرحلة الأخيرة ضمن منافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا.

وعلى استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض يتطلع الهلال لحجز مقعده رسمياً في الدور ثمن النهائي حينما يواجه شباب الأهلي الإماراتي.

ونجح الهلال باستعادة توازنه سريعاً عقب فوزه على أجمك الأوزبكي بثلاثية نظيفة، في المرحلة الماضية ليعوض خسارته القاسية والمفاجئة أمام استقلول الطاجيكي 4-1.

واقترب الهلال كثيراً من التأهل حيث يدخل المباراة بأكثر من فرصة وهي الفوز أو التعادل أو حتى الخسارة في حال خدمته نتائج الاندية أصحاب المركز الثاني في بقية المجموعات.

ويتصدر استقلول دوشنبه ترتيب المجموعة برصيد 10 أهداف وبفارق المواجهات المباشرة عن الهلال، في حين فقد فريقا شباب الأهلي وأجمك الأوزبكي فرصة المنافسة على التأهل.

ويطمح البرازيلي روجيرو ميكالي مدرب الهلال إلى قيادة فريقه الى الدور ثمن النهائي وتخفيف سهام النقد الإعلامية والجماهيرية المصوبة نحوه بسبب نتائج الفريق المتذبذبة منذ استلامه زمام الأمور الفنية.

ولم يتمكن ميكالي من الاستعانة بلاعبه سالم الدوسري الذي تعرض لإصابة ستبعده عن الفريق أكثر من 4 أسابيع.

وفي المقابل سيدخل شباب الأهلي الإماراتي بحث عن فوز شرفي بعدما فقد الفريق فرصة المنافسة على التأهل سواءً كأول المجموعة أو كأفضل 3 أصاحب المركز الثاني حيث يحتل المركز الثالث برصيد 4 نقاط.

وعلى استاد الملك فهد الدولي يبحث استقلول دوشنبه الطاجيكي عن التأهل للمرة الأولى في تاريخه حينما يواجه أجمك الأوزبكي.

وقدّم استقلول دوشنبه أداءً مميزاً في مشاركته الآسيوية الأولى، حيث أصبح الفريق قريباً من التأهل إلى الدور ثمن النهائي.

ويدخل استقلول المباراة بأكثر من فرصة، حيث إن الفوز سيجعله متأهلاً كمتصدر للمجموعة، في حين أن التعادل أيضاً سيمنحه إحدى بطاقتي التأهل كأول المجموعة أو على كأفضل ثانٍ.

في حين فقد أجمك فرصة المنافسة على التأهل مشاركته الأولى بدوري أبطال آسيا حيث يتذيل الترتيب برصيد 4 نقاط.