.
.
.
.

بيرلو: يوفنتوس "الغاضب" لن يتخلى عن "المربع الأوروبي"

نشر في: آخر تحديث:

حث أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس لاعبيه على مواصلة السعي للتأهل لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الموسم المقبل عقب غضبهم من الخسارة 3-صفر أمام ميلان في الدوري الإيطالي يوم الأحد الماضي.

وتعني هذه الخسارة في تورينو ابتعاد الفريق عن المربع الذهبي والتراجع للمركز الخامس، متأخرا بفارق نقطة واحدة عن نابولي صاحب المركز الرابع قبل ثلاث جولات على النهاية.

ويخاطر فريق بيرلو بالفشل في التأهل لأبرز بطولة أوروبية للأندية لأول مرة منذ عقد من الزمان قبل رحلته لمواجهة ساسولو غدا الأربعاء.

وأبلغ بيرلو الصحافيين اليوم الثلاثاء "نحن غاضبون للغاية. لا أريد أن أرى الاستسلام على وجوه اللاعبين. نحن يوفنتوس ولا يمكن أن نستسلم. يجب أن نقاتل حتى النهاية".

وكان بيرلو ضمن فريق ميلان الشهير الذي فرط في تقدمه 3-صفر في الشوط الأول ليخسر أمام ليفربول بركلات الترجيح بعد التعادل 3-3 في نهائي دوري أبطال أوروبا 2005، واستخدم هذه المباراة كمثال على مدى تغير الأمور بسرعة.

وقال "رأيت ذلك بالكامل، خسرت دوري أبطال أوروبا بعد الفوز 3-صفر في الشوط الأول. مازلنا نملك الفرصة لتحقيق هدفنا. كانت هناك خيبة أمل كبيرة لأننا خسرنا 3-صفر في مباراة مهمة أمام أحد
المنافسين (ميلان). لكن مثلما قلت، أي شيء يمكن أن يحدث في كرة القدم وهدفنا لم يتغير. الأمر بأيدينا ومن واجبنا أن نصدق ونثق فيما نفعل حتى النهاية".

وشهد الموسم المتواضع ليوفنتوس خروجه من دور الستة عشر لدوري الأبطال أمام بورتو البرتغالي، مما أدى لتقارير واسعة النطاق تفيد بأن بيرلو سيرحل في نهاية الموسم.

وقال "لست خائفا، أفكر في مصلحة يوفنتوس فقط وهي أكثر أهمية من أي شيء آخر. بعدها ستحدد النتائج ما إذا كنت سأكون المدرب الموسم المقبل".