.
.
.
.

شاف يسعى لإنقاذ بريمن من دوامة الهبوط

نشر في: آخر تحديث:

عاد توماس شاف في مهمة إنقاذ قصيرة للإبقاء على فيردر بريمن في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا)، حيث يسعى بريمن برفقة كولون وكلاهما فازا باللقب من قبل للهروب من دوامة الهبوط في الجولة الأخيرة من الدوري المقرر إقامتها بعد غد السبت.

وسيتمكن فريق واحد من أرمينيا بيلفيلد وبريمن، وكولون من البقاء في الدوري حيث سيخوض أحدهما ملحق الصعود والهبوط، فيما سيهبط الآخر لدوري الدرجة الثانية مباشرة برفقة فريق شالكه، الذي هبط بالفعل.

ويحتل بيلفيلد المركز الخامس عشر، آخر المراكز التي تبقي على أصحابها في البوندسليغا، قبل مواجهة شتوتغارت، برصيد 32 نقطة بفارق نقطة أمام بريمن، الذي يواجه بوروسيا مونشنغلادباخ، فيما يحتل كولون المركز السابع عشر برصيد 30 نقطة.

وقاد شاف بريمن للتتويج بلقب الدوري في 2004 خلال الـ14 عاما التي تولى فيها تدريب الفريق، والآن تم استدعاؤه لقيادة الفريق في المباراة النهائية، وربما بمباراتي الملحق، بعد أن فقد النادي ثقته أخيرا في فلوريان كوفلدت بعد الجولة الماضية.

وخسر بريمن ثماني مباريات في آخر تسع مباريات فشل خلالها في تحقيق أي فوز، ولكن على الأقل لدى الفريق فرصة البقاء من خلال مباراتي الملحق، والتي بسببها نجا الفريق من الهبوط في الموسم الماضي، ولكن مصيره يبقى بيده.

وقال عمر توبراك مدافع الفريق إن شاف لديه " أفكار واضحة" وأن اللاعبين" بدأوا يستمتعون أكثر مرة أخرى".

وأضاف توبراك: يريد أن يعيد بعض الثقة فينا بعد هذه النتائج السلبية لذلك نعتقد أن بإمكاننا فعل الأشياء بشكل أفضل. إنها مباراة مهمة للغاية للنادي ككل. كل اللاعبين يعلمون هذا.

وقال شاف، 60 عاما، والذي تواجد في النادي لما يقرب من خمسة عقود: نحن بحاجة لجهود الجميع هنا. على كل اللاعب أن يكون لديه الثقة في إمكانياته ومهاراته. من المهم أن يكون لديك هذا الإيمان أن بإمكاننا اللعب بشكل جيد لكي نكون قادرين على تقديم أفضل ما عندنا يوم السبت.

وهبط فريق بريمن، بطل الدوري أربع مرات مرة واحد كانت في موسم 1980، بينما يواجه كولون الفائز باللقب مرتين خطر الهبوط للمرة السابعة بعد أن قضى موسمين في البوندسليغا، كما أن مصير الفريق ليس بيده.

ولكن، لا يوجد شيء ليلعب شالكه من أجله، ولكن فريقي شتوتغارت ومونشنغلادباخ منافسي بيلفيلد وبريمن على الترتيب، مازال لديهما أمل في احتلال المركز السابع الذي يسمح بمشاركة صاحبه في الأدوار التمهيدية لبطولة دوري المؤتمر الأوروبي.

ويحتل المركز السابع حاليا مفاجأة الموسم يونيون برلين، الذي يستضيف فريق لايبزيغ، الوصيف، ويأمل الفريق أن يمنح الألفي مشجعا الذين سيحضورن اللقاء دعما للفريق في هذه المباراة الهامة. وقال كريستوفر تريميل قائد الفريق: مثل هذه الفرصة لا تأتي كل عام، لهذا نريد استغلالها.

وسيكون فريق فرايبورغ هو رابع فريق يسعى لاحتلال المركز السابع عندما يحل ضيفا على آينتراخت فرانكفورت.

وينهي بايرن ميونخ، بطل الدوري، موسمه بمواجهة أوغسبورغ في آخر مباراة تحت قيادة هانسي فليك. ولدى روبرت ليفاندوفسكي مهاجم الفريق فرصة للانفراد بالرقم القياسي من حيث عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد، وذلك بعد أن عادل رقم جيرد مولر الذي سجل 40 هدفا في موسم 1971 - 1972.

وفي بقية مباريات هذه الجولة يلعب بوروسيا دورتموند مع باير ليفركوزن، وفولفسبورغ مع ماينز وهوفنهايم مع هيرتا برلين.