.
.
.
.

"يويفا" يمنع المباريات بين الفرق الأوكرانية والبيلاروسية

نشر في: آخر تحديث:

قرّر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) منع إقامة مباريات بين فرق أوكرانية وبيلاروسية في المسابقات القارية، بحسب لجنته التنفيذية الجمعة، وذلك رداً على دعم مينسك للهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا.

وبرّرت الهيئة ذلك بتعزيز: سلامة الفرق، المسؤولين وأصحاب المصلحة الآخرين، وهو ما لا يمكن ضمانه بسبب "النزاع المسلّح الدائر حالياً".

وكان الاتحاد القاري تصرّف بنفس الطريقة منذ 2014 مع الفرق الروسية والأوكرانية، بحيث لم تكن مواجهتهما ممكنة خلال عملية سحب القرعة.

ومنذ بداية مارس الماضي، فرض الاتحاد الأوروبي على الأندية والمنتخبات البيلاروسية خوض مبارياتها البيتية على أرض محايدة ودون جماهير.

وكانت روسيا وأنديتها قد أقصيت من مختلف المسابقات الأوروبية بعد الهجوم الروسي على أوكرانيا في 24 فبراير الماضي. كما استبعد الاتحاد الدولي (فيفا) روسيا عن إكمال مشوار التصفيات المؤهلة لمونديال 2022.

ويخوض منتخب بيلاروسيا مبارياته البيتية المقبلة في يونيو ضمن دوري الأمم الأوروبية خارج أرضه في نوفي ساد الصربية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة