.
.
.
.

بيكيه مظلوم.. "الخيانة" ليست سبب الانفصال عن شاكيرا

نشر في: آخر تحديث:

نفت تقارير صحافية أن تكون خيانة الإسباني بيكيه قائد برشلونة هي سبب انفصاله عن شريكته الكولومبية شاكيرا، مؤكدة أن السبب الحقيقي هو تدهور علاقة الثنائي خلال السنين الأخيرة.

وقال الثنائي في بيان مشترك يوم السبت: يؤسفنا تأكيد انفصالنا. نطلب احترام الخصوصية لخير أطفالنا الذين هم على رأس أولوياتنا.

ووفقًا لموقع "lavanguardia" فإن مصادر قريبة من اللاعب أكدت أن اللاعب غادر منزله وانتقل ليعيش بمفرده منذ أكثر من 3 أشهر، وأن سبب هذه الخطوة ليس ظهور شخص آخر في حياته، أو إدراك شاكيرا بأنه يخونها، بل بسبب تدهور علاقتهما على مر السنين.

وأشار تقرير نشرته صحيفة "ماركا" إلى أن بيكيه قام بخيانة شريكته مع طالبة شقراء تبلغ 20 عامًا وتعمل في مجال تقديم الفعاليات والأنشطة، لكن لم يتم الكشف عن هويتها حتى الآن.

وانتشرت عقب ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي شائعة مفادها أن والدة غافي نجم برشلونة الصغير (17 عاماً) هي المرأة التي خان بيكيه شاكيرا معها، إلا أن تلك الأخبار ليست حقيقية، بل بدأت عبر حساب إسباني ساخر، وانتشرت تلك الشائعة بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت تقارير أخرى أن شاكيرا تعرضت لمتاعب صحية جراء هذا الانفصال. لكنها أوضحت هذا الأمر يوم السبت على منصاتها، إذ علقت على صورة تجمعها بوالدها الذي وضع ضمادة على جبينه: تلقيت رسائل تعبر عن القلق بأني شوهدت في سيارة إسعاف في برشلونة أخيراً. أريد إبلاغكم أن هذه الصور تعود إلى نهاية الأسبوع الماضي، عندما تعرض والدي للأسف للسقوط ورافقته في سيارة إسعاف إلى المستشفى حيث يتعافى الآن.

والتقى النجمان قبل مونديال جنوب إفريقيا 2010، خلال تصوير شاكيرا الأغنية الرسمية للبطولة، ولهما ميلان (9 أعوام) وساشا (6 أعوام).

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة