.
.
.
.

القضاء الجزائري يحكم بالسجن على الأسطورة رابح ماجر

نشر في: آخر تحديث:

دان القضاء الجزائري يوم الخميس، أسطورة كرة القدم الجزائرية، رابح ماجر، بالسجن النافذ ستة أشهر وغرامة مالية بنحو 700 دولار.

ودانت محكمة الجنح ماجر، الذي عين سفيرا لمونديال قطر 2022، والمتوج بدوري أبطال أوروبا مع بورتو البرتغالي عام 1987، هو وشريكه "م.إبراهيم" بتهمة التصريح الكاذب، في حين تم تبرئتهما من باقي الجنح وهي النصب وجنحة التزوير وانتحال الصفة.

وألزمت المحكمة بأن يدفع ماجر وشريكه للطرف المدني وهو الوكالة الجزائرية للنشر للاشهار نحو 700 دولار عن كافة الأضرار.

ووجهت اتهامات لماجر وشريكه تتعلق باستفادته من صفحات إشهارية من الوكالة الجزائرية للنشر والإشهار بطريقة غير قانونية لصالح جريدة رياضية. التي كان يملكها في وقت سابق بعد أشهر من توقف الجريدة وحل الشركة المسؤولة عن النشر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة