كلوب عن "توقيت" المونديال: لا أحد يهتم بسلامة اللاعبين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

شبه يورغن كلوب مدرب ليفربول سلامة اللاعبين بالتغير المناخي باعتبارها مشكلة يدركها الجميع لكن دون استعداد لمواجهتها وطالب سلطات كرة القدم بالتدخل قبل فوات الأوان.

وعبر كلوب عن غضبه من إضافة كأس العالم هذا العام إلى جدول مزدحم بالمباريات بالفعل، إذ تنتهي البطولة قبل خمسة أشهر من ختام مسابقات الدوري المحلية في مايو.

وسيتوقف الدوري الإنجليزي الممتاز يوم 12 نوفمبر حتى عيد الميلاد من أجل نهائيات كأس العالم في قطر بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر.

وأبلغ كلوب الصحافيين يوم الجمعة قبل المباراة الافتتاحية لليفربول بالدوري أمام فولهام: إذا وصلت لنهائي كأس العالم وفزت أو خسرت أو لعبت مباراة تحديد المركز الثالث ستكون منشغلا جدا وستعود للعب بعد أسبوع واحد.

وأضاف: إذا حصل جميع اللاعبين على راحة (بعد كأس العالم) فلا توجد مشكلة، هذا جيد، ستشبه عطلة شتوية كنت أحصل عليها في فترة اللعب بألمانيا لمدة أربعة أسابيع تقريبا.

وأكمل: عندما أبدأ في الحديث عن ذلك أشعر بالغضب حقا، القضية أشبه بالتغير المناخي، نعرف جميعا أنه يجب إجراء تغيير لكن لا أحد يقول ما يجب علينا فعله.

وطالب كلوب سلطات اللعبة مثل الاتحاد الدولي (الفيفا) ورابطة الدوري الإنجليزي الممتاز والاتحاد الإنجليزي بتنحية مصالحها جانبا وإيجاد وسيلة لتخفيف الأعباء عن اللاعبين.

وتابع: يجب أن يعقدوا اجتماعا ويتحدثوا سويا، وأهم قضية يجب تناولها هي سلامة اللاعبين ولا بد من حدوث تغيير، كأس العالم ستقام في توقيت خاطئ ولأسباب خاطئة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة