ألفيش اعتاد حياة السجن.. وأنشأ "دوري" بين النزلاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

كشفت تقارير صحافية عن تطورات حالة البرازيلي داني ألفيش في السجن، وأوضحت أن أكثر اللاعبين تتويجًا بالألقاب في التاريخ اعتاد الحياة داخل الأسوار، وأنشأ مسابقة كرة قدم خاصة به.

واحتجزت الشرطة الإسبانية ألفيش منذ يوم 20 يناير الماضي إثر اتهامه بالاعتداء الجنسي واغتصاب فتاة في نادٍ ليلي بمدينة برشلونة الإسبانية يوم 30 ديسمبر من العام الماضي، بينما رفض القاضي طلب الإفراج المؤقت عنه بعد عدة رواية متناقضة أدلى بها اللاعب أمام المحكمة بخصوص القضية.

وأعلنت جوانا سانز زوجة اللاعب انفصالها عنه منذ أيام قليلة عبر منشور لها على حسابها في تطبيق "إنستغرام"، ما مثّل صدمة على المستوى النفسي لظهير برشلونة وباريس سان جيرمان الأسبق.

وذكر تقرير نشرته صحيفة "سبورت" الكتالونية أن اللاعب اعتاد الحياة داخل السجن وتأقلم معها، ويشعر بالراحة بين النزلاء الآخرين.

وأضافت: طلبات النزلاء على السراويل والقمصان الرياضية تضاعفت، بسبب مباريات كرة القدم التي ينظمها ألفيش داخل السجن، والتي وصلت إلى حد إنشاء دوري خاص به يشارك خلاله الجميع.

ولعب ألفيش بصفوف برشلونة في الفترة من 2008-2016 ثم عاد للنادي الإسباني بموسم 2021-2022 قبل الانتقال للمكسيك.

ومثل منتخب البرازيل منذ 2006 وخاض 126 مباراة دولية وسجل ثمانية أهداف.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة