"أنا باريسي".. مبابي يحبط ريال مدريد مرة أخرى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أكّد النجم الفرنسي كيليان مبابي أن مستقبله يكمن في البقاء في صفوف ناديه باريس سان جيرمان، مشيرا إلى أن "حلمه" يتمثل بالمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها باريس صيف عام 2024.

ولدى سؤاله في برنامج "تو لو سبور" على القناة الثالثة الفرنسية أين يرى نفسه الموسم المقبل، أجاب مبابي: في باريس سان جيرمان، أنا باريسي ومرتبط بعقد وبالتالي سأكون في صفوف باريس سان جيرمان.

وجدّد مبابي (24 عاما) عقده مع فريق العاصمة الفرنسية في مايو 2022 حتى عام 2025، بينها موسم اختياري بحسب الصحف المحلية.

واعتبر مبابي بأن هدفه المقبل هو "الفوز بدوري أبطال أوروبا".

وأوضح: بلغت المباراة النهائية مرة واحدة (خسرها فريقه امام بايرن ميونخ عام 2020)، وخضت الدور نصف النهائي، ربع النهائي وثمن النهائي، قمت بكل شيء سوى الفوز بها، لم يعد ينقصني سوى ذلك. آمل أن أحقق ذلك في أسرع وقت ممكن.

وعن الالعاب الاولمبية التي تستضيفها باريس من 26 يوليو الى 11 أغسطس عام 2024، كرّر مبابي بطل العالم مع فرنسا عام 2018 ووصيف نسخة عام 2022، "حلمه" بالمشاركة فيها وقال في هذا الصدد: آمل أن أتواجد. الجميع يعرف بأني أحلم بصورة مستمرة لخوض دورة الألعاب الأولمبية، لكن في المقابل الامر لا يتعلّق بي، ثمة معايير تدخل في الحسبان ويجب دراستها جميعها.

وتابع: لن أفرض أي شيء للقيام بأمر ما، اذا كان الاشخاص لا يريدونني القيام بذلك فهذا يعني بانه لا يجب ان أقوم بها.

وأوضح: الحقيقة بأن دورة الألعاب الأولمبية لا تدخل ضمن روزنامة فيفا. ثم هناك النادي والمنتخب الوطني لا سيما مع اقامة كأس أوروبا (في ألمانيا)، وبالتالي يجب مناقشة جميع هذه الأمور واخذها في عين الاعتبار لكن بطبيعة الحال، سيكون خوض الالعاب الاولمبية حلما لا سيما بأنها تقام في باريس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.