هيمنة مصرية تاريخية على بطولة العالم للإسكواش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

سيطرت مصر مجددا على نهائي بطولة العالم للإسكواش للرجال والسيدات في شيكاغو الليلة الماضية، وحطمت نور الشربيني رقما قياسيا ببلوغ النهائي للمرة التاسعة.

وكسرت نور، المصنفة الأولى عالميا، الرقم الذي تقاسمته مع الماليزية نيكول ديفيد، وستواجه مواطنتها نورهان جوهر المصنفة الثانية عالميا بحثا عن لقبها السابع.

كما يلتقي كريم عبد الجواد وعلي فرج، العائدان من إصابتين طويلتين، في نهائي الرجال.

وقبل نور (27 عاما)،‭ ‬التي فازت 3-1 على النيوزيلاندية جويل كينغ المصنفة الرابعة عالميا، لم يبلغ النهائي تسع مرات في منافسات الرجال أو السيدات سوى ثنائي باكستان الأسطوري جانشير خان وجهانجير خان.

وقالت: من المفرح دائما أن أضع اسمي بين الأساطير.

وستتكرر المواجهة في النهائي أمام نورهان للمرة الثالثة وفازت نور في المرتين السابقتين في 2020-2021 و2021-2022.

وأضافت: إنه نهائي آخر سأعطيه كل تركيزي، أنا سعيدة بتحطيم الرقم القياسي بالتأكيد وسأفتخر بذلك دائما.

وفي مباراة عصيبة في قبل النهائي الآخر تغلبت نورهان على مواطنتها هانيا الحمامي المصنفة الثالثة عالميا بعد 105 دقائق، لتعادل أطول مباراة في تاريخ السيدات المحترفات.

وبلغ عبد الجواد، الذي كان يجلس على مقعد متحرك قبل سبعة أشهر بسبب إصابة بالقدم، النهائي بتغلبه على محمد الشوربجي المصنف الثاني عالميا الذي حول الولاء من مصر إلى إنجلترا بشكل مفاجئ العام الماضي.

وفاز عبد الجواد، المصنف 17 عالميا وبطل العالم 2016، بثلاثة أشواط مقابل اثنين بنتيجة 10-12 و11-5 و7-11 و11-8 و11-7 ليصطدم بفرج حامل اللقب في نهائي مصري آخر.

وواصل عبد الجواد (31 عاما) انتفاضته بعد غيابه عشرة أشهر حتى مارس الماضي بسبب إصابة هددت مسيرته، وشهدت رحلته للنهائي التفوق على المصنف الأول عالميا دييجو إلياس في دور الثمانية.

وقال عبد الجواد الذي أصبح أول لاعب غير مصنف يبلغ نهائي البطولة الأهم في اللعبة منذ رودني مارتن عام 1991: السعادة تغمرني بعد فترة صعبة جدا ووسط الكثير من الشكوك.

وقضت الهزيمة على آمال الشوربجي في استعادة صدارة التصنيف.

وتفوق فرج على مصطفى عسل في مواجهة مصرية أخرى في قبل النهائي بثلاثة أشواط مقابل شوط ليصل النهائي للمرة الرابعة على التوالي.

ويملك فرج، الذي غاب أربعة أشهر بسبب إصابة بالركبة هذا الموسم، سجلا مثاليا في نهائيات بطولة العالم، لكنه خسر عشر مرات في 19 مواجهة أمام عبد الجواد.

وقال فرج: هذا يعني لي الكثير وكانت لدي خطة واضحة في طريق التعافي من الإصابة ووصلت إلى بطولة العالم في قمة مستواي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة