اتحاد العاصمة يحرز كأس الكونفدرالية رغم الخسارة في الجزائر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أحرز اتحاد العاصمة الجزائري لقب كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه رغم هزيمته 1-صفر أمام ضيفه يانغ أفريكانز التنزاني اليوم السبت.

واستفاد اتحاد العاصمة من فوزه 2-1 في الذهاب في تنزانيا الأسبوع الماضي ليحصد اللقب مستفيدا من قاعدة الهدف خارج الأرض بعد التعادل 2-2 في النتيجة الإجمالية.

ودخل اتحاد العاصمة المباراة مفعما بالثقة بعد انتصاره في الذهاب واستدعاء أربعة لاعبين إلى تشكيلة منتخب الجزائر لأول مرة.

لكن البداية كانت كارثية عندما تسبب سعدي رضواني في ركلة جزاء لم يتردد الحكم في احتسابها بعد تدخله على كينيدي موسوندا قبل اكتمال الدقيقة الخامسة.

وانبرى شعباني ليهز الشباك بنجاح ويشعل المباراة.

وبدا عبد الحق بن شيخة مدرب اتحاد العاصمة غاضبا من لاعبيه، وأشار إليهم بأنهم ما زالوا نائمين وطالبهم باليقظة مع استمرار تخبطهم.

وأرسل خالد بوسليو تمريرة عرضية حولها أيمن محيوص بضربة رأس بجوار المرمى بعد مرور نصف ساعة من اللعب.

وتدخل آدم عليلات لإنقاذ اتحاد العاصمة من فرصة خطيرة إذ أبعد الكرة قبل وصولها إلى فيستون مايلي الذي كان في مواجهة الحارس أسامة بن بوط.

وأتيحت لاتحاد العاصمة أخطر فرصة في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول عندما نفذ إسلام مريلي ركلة حرة إلى بوسليو الذي سددها مباشرة لكن الحارس دجيجوي ديارا أنقذها بثبات.

وكان اتحاد العاصمة الطرف الأفضل في بداية الشوط الثاني بينما اعتمد يانغ أفريكانز على الهجمات المرتدة ومحاولات بعيدة المدى.

وحصل اتحاد العاصمة على ركلة جزاء بعد تدخل إبراهيم حمد على توميسانغ أوربوني مهاجم صاحب الأرض في الدقيقة 56.

وتقدم زين الدين بلعيد لتسديد الكرة لكن الحارس ديارا أنقذها لترتد إلى محيوص الذي سددها في يد الحارس.

ومع مرور الوقت كثف يانغ أفريكانز من محاولاته لكن بدون خطورة على مرمى بن بوط الذي انضم إلى تشكيلة جمال بلماضي مدرب الجزائر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.