تن هاغ: ذهاب راشفورد إلى ملهى ليلي عقب الهزيمة في الديربي ليس مقبولا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال إيريك تن هاغ المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، إنه "أمر غير مقبول " أن يذهب لاعب الفريق ماركوس راشفورد لحضور حفل في ملهى ليلي عقب الهزيمة المحرجة أمام مانشستر سيتي مطلع الأسبوع الماضي.

وسجل راشفورد هدفا واحدا للفريق في هذا الموسم الذي يشهد بداية متواضعة على المستويين الفردي والجماعي، وقد خسر الفريق مباراة الديربي على ملعبه صفر - 3 قبل أن يخسر على ملعبه أيضا أمام نيوكاسل بالنتيجة نفسها يوم الأربعاء الماضي في بطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية.

ويبدو راشفورد بعيدا بشكل كبير عن المستوى الذي ظهر به في الموسم الماضي، والذي سجل خلاله 30 هدفا، وقد أثيرت حالة من الجدل حول تصرفه عقب الهزيمة 3-صفر في مباراة الديربي يوم الأحد الماضي.

فقد كشفت تقارير في اليوم التالي أن الإنجليزي الدولي راشفورد، الذي أتم العام 26 من عمره يوم الثلاثاء الماضي، ذهب إلى ملهى ليلي لحضور حفل عيد ميلاد جرى الترتيب له بشكل مسبق، وذلك بعد ساعات من مباراة الديربي.

وقال تن هاغ لدى سؤاله بشأن توجه اللاعب للملهى: نعم، أعلم ذلك.

وأضاف في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء البريطانية "بي إيه ميديا": تحدثت معه بهذا الشأن. هو أمر غير مقبول، أبلغته بذلك، واعتذر، وهذا كل ما في الأمر. وهذا أمر داخلي.

وكرر تن هاغ التأكيد على أنها "قضية داخلية" لدى سؤاله حول ما إذا كان راشفورد قد عوقب بغرامة بسبب ذلك التصرف، الذي قال تن هاغ إنه لا يؤثر على فرصة اللاعب في المشاركة أمام فولهام في المباراة المقررة يوم السبت ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

كذلك أشار تن هاغ إلى أن تواجد راشفورد ضمن البدلاء في المباراة أمام نيوكاسل يوم الأربعاء الماضي كان لأسباب تتعلق بالمداورة بين اللاعبين ولم يكن عقوبة له.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة