شبح "الموسم الثاني" يخيف نونو سانتو

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

لم تعرف مسيرة البرتغالي نونو سانتو مدرب نادي اتحاد جدة مع أنديته السابقة ثباتا لمواسم متتالية رغم إشرافه على 5 أندية قبل الفريق الغربي، الذي توج معه ببطولة الدوري الموسم الماضي.

ويواجه البرتغالي انتقادات شديدة بعد فشل الفريق في تحقيق الفوز في 5 مباريات متتالية في بطولة دوري روشن السعودي بخسارتين من الأهلي والشباب، وتعادل مع الفيحاء والتعاون والحزم.

وكان نونو استطاع مع فريقه الاتحاد الفوز ببطولة دوري روشن السعودي 2022-2023 وكأس السوبر لكن فريقه في النسخة الحالية من المسابقة يحتل المركز السادس بفارق 11 نقطة عن الهلال المتصدر.

وأصبح نونو، حارس مرمى بورتو البرتغالي السابق، مدربا لأول مرة في موسم 2012-2013 برفقة ريو أفي حينها أنهى موسمه الأول سادسا للترتيب العام والذي يعد إنجازا لناديه قبل أن يهبط بالفريق إلى المركز الحادي عشر في الموسم اللاحق.


واختير نونو لتدريب نادي فالنسيا الإسباني في موسم 2014-2015 لينهي الموسم في المركز الرابع ويعيده إلى بطولة دوري أبطال أوروبا التي غاب عنها منذ 2012-2013، لكن شبح الموسم الثاني لنونو أبى إلا أن يلقي بظلاله بعدما خسر الفريق 4 مواجهات وتعادل في مثلها في الجولات الـ13 الأولى من الموسم اللاحق لتتم إقالته بعدها.


وعاد نونو إلى البرتغال بعد تجربة إسبانيا المتعثرة مدربا لنادي بورتو في موسم 2016-2017 حينها حل الفريق وصيفا للغريم بنفيكا بفارق 6 نقاط.


وفي موسم 2021-2022 بعد تجربة مستقرة لنونو مع وولفرهامبتون واندررز تعاقد ملاك توتنهام معه إلا أنها انتهت بسرعة بعدما أقيل مع نهاية الجولة العاشرة من موسم 2021-2022 بسبب خسارة الفريق 5 مواجهات حينها.


وتعد أكثر محطات نونو استقرارا هي تجربته الإنجليزية بألوان وولفرهامبتون واندررز فبعد أن توجه ببطولة دوري الدرجة الأولى الإنجليزي "تشامبيونشيب" استطاع إنهاء الموسم الثاني له والأول في "الممتاز" 2018-2019 أن ينهيه في المركز السابع ليحقق الإنجاز نفسه في الموسم اللاحق قبل أن يشهد الموسم الرابع له مع الفريق إنهاء الموسم في المركز الثالث عشر مع نهاية موسم 2021-2021.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة