نابولي يسقط على أرضه مجددا أمام إمبولي المتواضع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تابع نابولي معاناته على أرضه هذا الموسم بسقوطه أمام إمبولي أحد فرق مؤخرة الترتيب صفر-1 الأحد ضمن المرحلة الثانية عشرة من بطولة إيطاليا لكرة القدم.

وفشل الفريق الجنوبي بطل الموسم الماضي في الصعود الى المركز الثالث مستغلا سقوط ميلان على ارضه في فخ التعادل مع ليتشي 2-2 يوم السبت، ليبقى رابعا برصيد 21 نقطة، لكنه قد يتنازل عنه في حال فوز اتالانتا لاحقا على مضيفه اودينيزي.

وفشلت كتيبة المدرب الفرنسي رودي غارسيا بالتالي بالفوز في معقلها ملعب "دييغو ارماندو مارادونا منذ 27 سبتمبر وتحديدا ضد اودينيزي (4-1)، حتى انه اكتفى بنقطة واحدة مع يونيون برلين الالماني بتعادله معه 1-1 في دوري أبطال أوروبا منتصف هذا الاسبوع.

وللمفارقة، فان نابولي لم يخسر اي مباراة خارج ملعبه هذا الموسم في مختلف المسابقات ففاز في ست وتعادل في اثنتين.

وصعد امبولي الذي كان يحتل المركز التاسع عشر قبل الاخير قبل بدء المباراة الى المركز السابع عشر بعد الفوز الذي تحقق بفضل تسديدة قوية للاوكراني فيكتور كوفالنكو في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ولا شك ان الخسارة ستزيد من الضغوطات على المدرب غارسيا الذي استلم المهمة بدلا من مهندس التتويج باللقب لوتشانو سباليتي، لا سيما بأن رئيس النادي اوريليو دي لورنتييس بدا غاضبا في المدرجات خلال المباراة بسبب الاداء الضعيف لفريقه.

سيطر نابولي على مجريات اللعب وسنحت له فرصتان لافتتاح التسجيل عن طريق ماتيو بوليتانو والكاميروني فرانكو زاميو انغيسا، لكن حارس امبولي الالباني اتريت بيريشا تصدى للمحاولتين ببراعة في الشوط الاول، قبل ان يقف حائلا دون تسجيل الجناح الجورجي خفيتشا كفاراتشيليا هدفا ايضا اواخر المباراة قبل ان يوجه امبولي الضربة القاضية لنابولي في الثواني الاخيرة من المباراة.

ويلتقي لاحقا ايضا فيورنتينا مع بولونيا، ولاتسيو مع روما وإنتر المتصدر مع فروزينوني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.