فاران في اعتراف مؤثر: تدمرت.. وقد لا أعيش طويلاً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

اعترف الفرنسي، رافاييل فاران، مدافع مانشستر يونايتد الإنجليزي بأنه تعرض لارتجاجات دماغية عدة خلال مسيرته مع كرة القدم وأبرزها أمام نيجيريا في كأس العالم 2014.

وقال فاران (30 عاماً) في حوار مع "ليكيب" الفرنسية نشر يوم الثلاثاء: لقد تضرر جسدي، تعرضت لعدة ارتجاجات دماغية خلال مسيرتي، مثل مباراة نيجيريا في كأس العالم 2014 ومباراة مانشستر سيتي في دوري أبطال، وتسبب ذلك بإرهاق العين وفقدان التركيز ما أثر على أدائي.

وأتبع: بسبب ذلك لا أعرف ما إذا كنت سأعيش طويلاً، لقد دمرت جسدي من خلال ضرب الكرة في الرأس، وهذه المخاطر يجب تعليمها في كل ملاعب كرة القدم للهواة والشبّان.

وأكد فاران أنه نصح نجله البالغ من العمر سبعة أعوام بعدم تسديد الكرة برأسه أثناء اللعب، وأضاف: نجلي البالغ من العمر سبعة أعوام يمارس كرة القدم، ونصحته بعدم تسديد الكرة برأسه، بالنسبة لي هو شيء أساسي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.