تشافي بعد إقالته: فزت بالألقاب.. وسأعود إلى برشلونة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال تشافي هيرنانديز، إنه سيغادر برشلونة الإسباني بدون أي شعور بالندم، مؤكدا على دعمه الكامل للفريق كمشجع، وذلك بعد تأكد رحيله عن منصبه كمدير فني للفريق.

وكان لاعب الوسط السابق في برشلونة أكد في يناير الماضي أنه سيغادر الفريق بنهاية الموسم، قبل أن يتم إقناعه بالتراجع عن قراره الشهر الماضي من جانب خوان لابورتا رئيس النادي.

ورغم ذلك فإنه، يوم الجمعة، قبل مواجهة الفريق الأخيرة ببطولة الدوري أمام إشبيلية، أكد النادي رحيل تشافي عن منصبه بعد نهاية تلك المباراة.

وقاد المدرب البالغ من العمر (44 عاما) فريقه للحصول على لقب الدوري الإسباني الموسم الماضي في أول موسم كامل له، لكن الفريق سينهي الموسم الحالي بفارق 12 نقطة خلف البطل ريال مدريد في ترتيب الموسم الجاري.

وقال تشافي في مؤتمر صحافي: لست نادما، لقد بذلت قصارى جهدي وعملت بالكثير من الحب لهذا النادي، أنا مشجع لبرشلونة للأبد.

وأضاف: إنها أيام معقدة، لم تكن سهلة على الإطلاق، لكنني بحالة جيدة، أنا فخور بنفسي وهادئ للغاية.

وتابع تشافي: لم تكن أوقاتا سهلة بسبب حالة النادي وأنا سعيد لأنني قمت بعمل جيد، فزنا بلقبين ونجحنا وحققنا الفوز في مباريات هامة.

وأوضح: لابورتا قال لي إنه يفكر بأن النادي يحتاج لتغيير في الاتجاه وأنا تقبلت ذلك، إنه الشخص الذي يقرر، ليس لدي خيار أنا واحد من رجال النادي.

وواصل: لقد كنت أؤمن بالفريق وأنه يمكننا فعل الكثير من الأشياء لكن ذلك لم يحدث، أتمنى للابورتا حظا أوفر ومن الآن سأكون مجرد مشجع آخر للفريق.

ومن المتوقع أن يتم الإعلان قريبا عن تولي الألماني هانزي فليك، مدرب بايرن ميونخ وألمانيا السابق، المنصب خلفا لتشافي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.