خيانة الصداقة.. تشافي يتهم غوارديولا بـ"إقالته" من برشلونة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

كشفت تقارير إعلامية أن تشافي هيرنانديز مدرب برشلونة السابق يتهم صديقه وزميله السابق بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الحالي بأنه كان السبب وراء إقالة الأول من منصبه، بينما رد الثاني قائلاً بأنه ترك النادي قبل أكثر من 10 أعوام ولا يعلم ما يجري.

واستقال تشافي من منصبه مطلع العام الجاري وعدل عن استقالته في أبريل الماضي، لكنه أقيل من منصبه أواخر الشهر الماضي وتم تعيين الألماني هانزي فليك مدرباً لبرشلونة في الموسمين المقبلين.

وكشفت إذاعة "كادينا سير" الاثنين أن تشافي ومحيطه يعتقدون بأن بيب غوارديولا كان يمني نفسه بأن يفشل الأول في مهمته، وأنه خلف إقالة زميله السابق من منصبه.

ولعب غوارديولا مع تشافي في التسعينيات الميلادية ومطلع القرن الحالي، قبل أن يتولى بيب تدريب زميله السابق بين عامي 2008-2012 ليكونا رفقة مجموعة أخرى من النجوم "أفضل برشلونة عبر التاريخ".

ورد غوارديولا يوم الاثنين على تلك الاتهامات قائلاً: أنا بعيد عن النادي منذ أكثر من 10 سنوات، ولا أعرف أي شيء بخصوص هذا الأمر، ما حدث مع تشافي ليس خطأي، ليس لدي أي علاقة بذلك .

وسبق أن قال غوارديولا عقب إقالة تشافي أواخر مايو الماضي: عندما يتم طرد مدرب ما فهذا يعني أن شيئا لم ينجح، ليس لدي رأي الآن، ولا أعرف ما حدث، ربما عندما أتحدث مع الناس في برشلونة سأعرف شيئا ما، هذا يظهر فقط أن المدربين تحت الضغط، عليك أن تفوز وإلا ستفقد وظيفتك.

وحقق تشافي مع الفريق 90 فوزاً و23 تعادلاً و29 هزيمة في 142 مباراة بين نوفمبر 2021 ومايو 2024، بينما كان نصيب غوارديولا 14 بطولة مع برشلونة في مواسمه الأربعة مع الفريق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.