عصابة رأس ديباي تثير الجدل في هولندا وتصل متجر "قلي البطاطا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أثارت عصابة الرأس التي يرتديها مهاجم منتخب هولندا ممفيس ديباي على جبينه خلال كأس أوروبا لكرة القدم المقامة حالياً في أوروبا الاهتمام في بلاده حيث نفد مخزون العديد من المتاجر، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام المحلية، الجمعة.

وارتدى ديباي عصابة الرأس في المباريات الاستعدادية للبطولة القارية أمام أيسلندا وكندا مطلع يونيو، مثل لاعبي كرة المضرب أو كرة السلة.

وإذا كانت صحيفة "دي فولكسكرانت" اليومية، اعتبرت أن ديباي بات رمزاً للموضة "ويختار الطريقة التي يرتدي بها ملابسه"، فإن صحيفة "دي تليغراف" أسفت لأن ممفيس نصّب نفسه على أنه شخص مميز داخل المجموعة وهذا ليس بالأمر الجيد بالنسبة للديناميكية الجماعية.

دافع ديباي عن نفسه بتفسير منطقي، بقوله: إنها تساعدني على تجنب التعرّق، الأمر يناسبني تماماً وصديقتي تحب ذلك. إنه مظهر جديد.

لكن المدرّب رونالد كومان لم يرحب بالأمر الواقع الذي فرضه اللاعب من خلال ارتداء العصابة المطرّزة برقمه 10 وعبارة "من يهتم؟" وقال في هذا الصدد "لم يعجبني الأمر لأني تفاجأت به. لكنني لا أجد الأمر خطيراً. لا أعتقد أن هناك أي فائدة من إحداث جدلية كبيرة حول هذا الأمر".

بيد أن الشركات التجارية في هولندا استغلّت هذا الأمر لدرجة أن العديد من العلامات التجارية الكبرى لم يعد لديها مخزون من هذا النوع من عصابات الرأس، حتى إن متجراً لقلي البطاطا تصدّر عناوين الصحف الهولندية لأنه قدّم عصابة رأس مجانية لكل طلب شراء.

وتحظر المادة 42.01 من لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) ارتداء الأكسسوارات الخطرة (السلاسل والأقراط)، لكنها في المقابل لا تنص على أي شيء يتعلق بعصابة الرأس كتلك التي كان يرتديها المهاجم الويلزي غاريث بيل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.