قصة "ندوب" غوردون.. هاتف و3 أمتار في الهواء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ظهر أنتوني غوردون نجم نادي نيوكاسل ومنتخب إنجلترا بندوب واضحة على وجهه وذراعيه يوم الجمعة في المؤتمر الصحافي بعد سقوطه من دراجته بسبب استخدامه للهاتف.

ولفت غوردون الأنظار في المؤتمر الخاص بمباراة إنجلترا وسلوفاكيا بخدوش وجهه وذراعيه بسبب حادث دراجة تعرض له أثناء المعسكر.

وكشف غوردون أن سقوطه كان من على علو 3 أمتار تقريبا أثناء إجرائه إحدى أجزاء التعافي الخاص باللاعبين، قبل أن يؤكد أن سقوطه لم يكن بسبب حظ سيئ أو غيره بل بسبب استخدامه للهاتف النقال أثناء ركوب الدراجة وأنه استخدم المعصم الخطأ للتحكم بها ويخلط بين المكابح لاختلاف المقود بين دراجات بريطانيا وألمانيا.

وزاد غوردون في تفاصيل الحادث: لقد كان يومًا جميلًا، كنت أنزل من على تل وأحاول تصوير مقطع فيديو لعائلتي لأظهر لهم استمتاعي بوقتي، ولكن من دون أن أشعر، وجدت نفسي متجهًا إلى الأرض. هي دراجات كهربائية لذلك هي أسرع من العادية والتي في إنجلترا تكون الفرامل الأمامية على الجانب الأيمن ولكن هنا ضغطت على الأيسر للإبطاء لكنها توقفت تماما لأطير 3 أمتار وأهبط على ذقني.

وأضاف نجم نيوكاسل: كان من الممكن أن أتعرض لإصابات خطيرة بالسرعة التي كنت أسير بها أسفل التل وكان يمكن أن ينتهي بي المطاف أي مكان لكن لحسن حظي سقطت بقرب ملعب الغولف على الحصى المحيط به وحوله العشب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.