.
.
.
.

رئيس الوحدات.. غادر بعد ربع ساعة فتم إيقافه شهرين

نشر في: آخر تحديث:

لم يتوقف الحديث عن قضية التسجيل الصوتي المنسوب لرئيس نادي الوحدات طارق خوري حول التأثير على نتائج مباريات في مسابقة الدوري الماضي، اللجنة التأديبية بالاتحاد المحلي حددت عدة مواعيد للاستماع لرئيس نادي الوحدات قبل أن يتم ايقافه لمدة أسبوع بداعي التغيب عن المواعيد فيما كانت آخر الجلسات يوم أمس الثلاثاء، حضر خوري وانتظر لربع ساعة في مقر الاتحاد وغادر بعدما اعتبر أن النصاب القانوني لم يكتمل للجلسة.

بعدها بساعات كانت اللجنة التأديبية تجمع وتقرر إيقاف طارق خوري عن أي نشاط متعلق بكرة القدم مدة شهرين، بداعي عدم التعاون ورفضه الإدلاء بأقواله في قضة التسريبات وفيما يتعلق بتأخر عقد الجلسة فإن اللجنة اعتبرت أن القوانين لا تشترط توافر نصاب قانوني لجلسة الاستماع .

عقوبة الإيقاف التي اتخذتها تأديبية الاتحاد الأردني غير قابلة للاستئناف، إلا أن نائب رئيس اللجنة التأديبية اشار لـ"العربية" بإمكانية سحب هذه العقوبة لحظة قبول طارق الادلاء بأقواله لدى اللجنة التأديبية، الأمر الذي يترك الكرة الان في ملعب طارق خوري لاتخاذ القرار الذي يراه مناسبا مع العلم بأن التحقيقات لا تزال جارية في هذا الخصوص، ويذكر أن خوري يترأس ايضا لجنة المسابقات باتحاد الكرة الاردني وهو عضو في مجلس ادارته إلى جانب عضويته في مجلس النواب الأردني والتي نالها لدورة جديدة من اربعة اعوام بعد الفوز بالانتخابات التي جرت مؤخرا بالبلاد.