.
.
.
.

يوسف العربي يقود لخويا إلى اكتساح الجزيرة الإماراتي

نشر في: آخر تحديث:

استهل لخويا منافسات دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم بفوز مستحق على ضيفه الجزيرة الإماراتي 3 - صفر ،خلال المباراة التي جمعتهما يوم الاثنين ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وسجل اهداف لخويا يوسف العربي (هدفين) في الدقيقتين 11 والأخيرة من المباراة ويوسف المساكني في الدقيقة 80.

وحصد لخويا أول ثلاث نقاط له في البطولة ليتصدر المجموعة الثانية بفارق الأهداف أمام فريق استقلال خوزستان الإيراني، الذي تغلب على الفتح السعودي 1 - صفر في وقت سابق.

وفرض لخويا سيطرته على مجريات اللعب في الربع ساعة الأول من الشوط الأول حيث بادر بشن هجمات متتالية في محاولة لتسجيل هدف مبكر يربك به حسابات منافسه الجزيرة، الذي اعتمد على تضييق المساحات وشن الهجمات المرتدة.

وافتتح لخويا التسجيل في الدقيقة 11 ،عندما وصلت الكرة ليوسف المساكني في الناحية اليمنى ومرر كرة عرضية قابلها يوسف العربي بضربة رأس إلى داخل المرمى.

وفي الربع ساعة التالي انحصر اللعب في وسط الملعب، خاصة بعدما نشط لاعبو الجزيرة قليلا حيث حاولوا فرض أسلوب لعبهم على فريق لخويا الذي هبط اداءه كثيرا بعد الهدف.


وفي الربع ساعة الأخير من هذا الشوط فرض فريق الجزيرة سيطرته على مجريات اللعب، وبادر بشن الهجمات على مرمى لخويا، بحثا عن إحراز هدف التعادل، ساعده في ذلك تراجع لخويا لوسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات المرتدة.

وكاد لخويا أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 35 عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء الجزيرة هيأها يوسف العربي بصدره ليوسف المساكني الذي سدد كرة أرضية قوية أمسكها علي خصيف، حارس الجزيرة، على مرتين.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف فريق الجزيرة من هجماته بحثا عن تعديل النتيجة واعتمد في هجماته على محاولات الاختراق وتمرير الكرات العرضية من الجانبين، لكن كافة محاولاتهم باءت بالفشل في ظل التنظيم الجيد لفريق لخويا.

في المقابل، اعتمد لخويا على تضييق المساحات ومراقبة مفاتيح لعب الفريق الإماراتي وشن الهجمات المرتدة السريعة التي شكلت خطورة على مرمى الجزيرة.

وفي الدقيقة 54، وصلت الكرة ليوسف المساكني لاعب لخويا على حدود منطقة جزاء الجزيرة وسدد كرة قوية أمسكها علي خصيف حارس الجزيرة.

وكاد لخويا أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 63، عندما وصلت الكرة ليوسف العربي داخل منطقة الجزاء ليمررها لإسماعيل محمد الذي سددها بقوة لكن علي خصيف تألق وحولها بأطراف أصابعه لركلة ركينة.

بعدها بدقيقة توغل يوسف المساكني داخل منطقة جزاء الجزيرة وراوغ مدافعي الفريق الإماراتي وسدد كرة قوية لحظة خروج علي خصيف من مرماه لكن الحارس تألق وأبعد الكرة.

وحاول الجزيرة فك شفرات دفاع لخويا القطري وكاد أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 73، عندما سدد إلتون ألميدا كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها كلود أمين حارس لخويا لترتد لعلي مبخوت، الذي سددها لكن أمين تألق وتصدى قبل أن يطلق الحكم صافرته مشيرا إلى تسلل مبخوت.

ومن هجمة مرتدة وبمجهود فردي رائع كاد لخويا أن يسجل الهدف الثاني، عندما توغل نام تي هاي من الناحية اليسرى حتى دخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية قوية مرت من بين قدمي الحارس علي خصيف، الذي تألق وأمسك بالكرة قبل أن تعبر خط المرمى.

وفي الدقيقة 80 سجل يوسف المساكني الهدف الثاني للخويا عندما استلم الكرة داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى، وسدد كرة أرضية قوية خدعت الحارس علي خصيف وسكنت مرماه.

وأضاف لخويا الهدف الثالث في الدقيقة الأخيرة من المباراة عندما مرر علي علي عفيف كرة عرضية من الناحية اليمنى ليوسف العربي، الذي لم يجد أي صعوبة في تسديدها إلى داخل المرمى.

ومر الوقت بدل الضائع دون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز لخويا 3 - صفر.