فضل الله: لا تفويض لقطر للتفاوض نيابة عن الدول العربية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد الإعلامي، محمد فضل الله، المهتم بحقوق الملكية الفكرية بالمنافسات الرياضية، أن عدم التفويض الشرعي للقنوات القطرية للتفاوض نيابة عن الدول العربية، تسبب في خسارات مادية وتجاوزات جغرافية وسيادية.

وقال فضل الله في حديثه لـ"نهاية الأسبوع": "لا يعتبر ذلك احتكارا بسبب أن طرح البطولات في السوق العربي، عادة ما تقدم مؤسسات البث عروضها المادية مقابل الحصول على تلك البطولات، ويفوز بها صاحب العرض الأفضل".

وتابع: "عندما تطرح حقوق البطولات العالمية للبيع، كانت دائما جامعة الدول العربية، والمنظمة المختصة منها اتحاد إذاعات الدول العربية مفوضة للتفاوض نيابة عن مؤسسات البث العربية، فبالتالي كانت تفاوض للمنطقة العربية وهي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا كسلة واحدة، ولكن مع ظهور قناة خاصة نالت الحقوق بسبب هذا التحديد الجغرافي، وهو الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والأمر المهم هو أن القناة الخاصة لم تحظ بتفويض شرعي أو رسمي من الدول العربية في المنطقة".

واختتم حديثه: "المهم من الناحية الاقتصادية، عندما تكون مؤسسة أجنبية وتقوم بطرح سلع في السعودية، دون جمرك أو ضرائب، ومن ثم استقبال العائد المادي خارج البلاد السعودية، لذا هنالك خلل بسبب أن خزينة الدولة ليست مستفادة من هذا الوضع، وكذلك المواطن لعدم توفر خيارات أخرى، والتي كان بالإمكان توفر السلع من قبل جهات محلية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.