.
.
.
.

بوضياف.. تضاعف راتبه 20 ضعفا فترك الجزائر ورحل إلى قطر

نشر في: آخر تحديث:

ولد كريم لأب جزائري وأم مغربية في إحدى الضواحي باريس عام 1990 أي بعد عام ونصف من حلول قطر في المركز قبل الأخير لبطولة الخليج التاسعة التي أقيمت في الرياض، واليوم يتقدم اللاعب الجزائري الأصل قائمة المدرب الإسباني فيليكس سانشيز للمشاركة في خليجي 23 بالكويت.

وتلقى بوضياف لاعب الدحيل أساسيات كرة القدم في نادي نانت الفرنسي وعمره 16 عاماً، وانتقل بعده إلى نادي نانسي الذي أنتج عدداً من نجوم الكرة حول العالم وأبرزهم المغربي الماهر مصطفى حاجي والسنغالي إيسار ديا.

وبعدما برز على مستوى الفئات السنية، استدعاه المنتخب الجزائري الأولمبي لارتداء قميصه على غرار زميله خوخي بوعلام، وذهب بوضياف إلى العاصمة الجزائر للانضمام لمعسكر محاربي الصحراء، إلا أنه بعد العودة إلى فرنسا قرر الانتقال إلى نادي لخويا، أحد أندية الدرجة الثانية القطرية.

يقول مدربه في نانسي عن تلك الخطوة: لقد كانت خطوة إلى الوراء، كريم كان بإمكانه التألق في الدوري الفرنسي لكنه فضل اللعب في قطر. على صعيد شخصي لم أستطع منعه لأنه كان يتقاضى 500 يورو في الشهر ورحل إلى قطر بمبلغ 10 آلاف يورو شهرياً، أي أن راتبه تضاعف 20 ضعفاً.

وفي قطر، تلقى بوضياف أكثر من استدعاء إلى صفوف المنتخب الجزائري من أجل المشاركة في تصفيات التأهل إلى أولمبياد لندن 2012، لكنه كان يرفض الانضمام إلى المعسكرات بحجة وجود مباريات مهمة لفريقه في الدوري المحلي لا يستطيع أن يفوتها.

ويعترف كريم بمعاناته من قلة الحضور الجماهيري للمسابقات المحلية القطرية وحتى مباريات المنتخب الوطني، ويقول: من الصعب جداً أن يقدم اللاعب كل ما لديه من قدرات أمام حضور جماهيري قليل.

وشارك بوضياف مع منتخب قطر، كواحد من مجموعة لاعبين مجنسين يمثلون 13 دولة مختلفة في بطولة كأس آسيا 2015 وودعها من الدور الأول، كما فقد فرصة التأهل إلى مونديال روسيا 2018 مبكراً بعدما حل في المركز الأخير.