.
.
.
.

الاتحاد الإماراتي مستاء من تصرف المنتخب المصري

نشر في: آخر تحديث:

أبدى الاتحاد الإماراتي استياءه الشديد من تأجيل نظيره المصري للمباراة الودية التي كانت مقررة بين منتخبي البلدين في 20 نوفمبر الحالي في أبوظبي.

وكان من المقرر أن تلعب الامارات مع بوليفيا في 16 الحالي ثم مصر في 20 منه، ضمن استعداداتها لخوض نهائيات كأس آسيا 2019 التي تستضيفها في الخامس من يناير المقبل.

وطلب الاتحاد المصري يوم الأحد في بيان له عبر حسابه في " تويتر" تأجيل المباراة إلى مارس المقبل بناء على رغبه الجهاز الفني للمنتخب المصري وذلك لارتباط عدد من اللاعبين المحترفين وضرورة الالتحاق بأنديتهم قبل يوم 21 نوفمبر، إضافة إلى ارتباط النادي الأهلي بمباراة العودة مع الوصل الإمارتي يوم 22 نوفمبر، في البطولة العربية.

وأبدى الاتحاد الاماراتي يوم الثلاثاء استياءه الشديد من تأجيل المباراة التي أصابت برنامج المنتخب الاستعدادي لكأس آسيا بضرر كبير.

وقال الاتحاد الإماراتي في بيان له عبر حسابه في "تويتر" إنه مستاء من التعامل غير الاحترافي من شركة برزنتيشن سبورت "الراعي الرسمي للاتحاد المصري" خاصة بعد اتفاق الطرفين على كافة الأمور المتعلقة بالمباراة وادراجها ضمن أجندة المباريات الدولية الودية في الموقع الرسمي للاتحاد الدولي "فيفا" والإعلان الرسمي عن إقامة المباراة من قبل الاتحاد المصري.

وأكد الاتحاد الإماراتي وقف التعامل مع شركة برزنتيشن سبورت مستقبلا، كما أبدى استغرابه من تصريحات مسؤولي المنتخب المصري حول إلغاء أو تأجيل المباراة قبل مخاطبته بشكل رسمي.