الإمارات والبحرين.. التاريخ يبتسم للأبيض قبل الافتتاح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وعد الإيطالي ألبرتو زاكيروني حين تسلم القيادة في أكتوبر من عام 2017 بحصد اللقب الآسيوي للإمارات للمرة الأولى في تاريخه، فهو الذي قاد اليابان لمنصات التتويج عام 2011.

ومنذ تعيينه حقق الأبيض تحت قيادته 4 انتصارات فقط على حساب أوزبكستان والعراق واليمن وديا وعلى عمان في افتتاح مشوار الأبيض في خليجي 23 وتعادل معه في 7 مباريات خلال 15 مباراة درب فيها.

وسيعتمد زاكيروني على الشراكة الهجومية بين أحمد خليل وعلي مبخوت في ظل غياب عمر عبدالرحمن، أفضل لاعب في القارة في عام 2016، بداعي الإصابة.

ولم يخسر المنتخب الإماراتي أمام البحرين منذ عام 2008 في مسيرة تضمنت 5 انتصارات في خمس مباريات بمافي ذلك مواجهتهما في دور المجموعات النسخة الماضية في أستراليا عندما فاز الأبيض بهدفين لهدف فيما يعتمد المنتخب البحريني على تاريخه، فقد شارك في كأس آسيا خمس مرات وتعتبر أفضل مشاركة له في عام 2004 عندما حصد المركز الرابع، واستعد الفريق للبطولة بخوض معسكر محلي مغلق في المنامة لعب خلال ثلاث وديا أمام طاجيكستان و لبنان وكوريا الشمالية. وفي الرابع عشر من نوفمبر 2017، ضمن الأحمر مقعدا له بعدما تصدر المجموعة الخامسة برصيد 13 نقطة من 4 انتصارات وتعادل وحيد وهزيمة.

وسبق أن تواجه المنتخبان في 27 مناسبة، تفوق فيها الأبيض 13 مرة والأحمر في 10، فيما تعادلا في 4 مناسبات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.