.
.
.
.

كأس إفريقيا .. يتحول إلى مطلب جماهيري في الجزائر

نشر في: آخر تحديث:

تألق المنتخب الجزائري في نهائيات أمم إفريقيا شجع تجارة الأعلام وأقمصة اللاعبين، ووجد بعض الشباب في تعلق الجمهور بمنتخبهم لقمة عيشهم.

وقال بائع الأعلام يدعى علي لـ "العربية": منذ تألق الخضر ارتفعت تجارة الأعلام والأقمصة".

وتستعد الجماهير للتنقل بكثافة إلى مصر لمساندة فريقها في مباراة نصف النهائي يوم الأحد أمام المنتخب النيجيري الذي أقصى الكاميرون حاملة اللقب.

وأوضح المدرب خير الدين مضوي: لا أتوقع أن تكون هناك تغييرات في التشكيلة الجزائرية المتجانسة أمام منتخب نيجيري عنيد، إلا في حال ورود إصابات أو إرهاقات.

حقق لاعبو الجزائر أربعة انتصارات متوالية بفضل تميزهم بالروح القتالية، واستمرارهم في المشوار مرتبط بمدى جاهزيتهم بدنيا وذهنيا .

وذكر رضا عباس، محلل وصحافي رياضي: الروح القتالية لا تكفي وحدها، والمدرب يعمل من أجل تحسين أداء المنتخب.

ربما.. لم يكن الجزائريون ينتظرون وصول منتخبهم إلى أدوار متقدمة من البطولة القارية إلا أن الظفر بالكأس للمرة الثانية في تاريخ البلاد أضحى مطلبا جماهيريا الآن.