.
.
.
.

إبراهيموفيتش يهدي سان جيرمان كأس السوبر الفرنسية

نشر في: آخر تحديث:

توج فريق باريس سان جيرمان بلقب كأس السوبر الفرنسية لكرة القدم بعد فوزه اليوم السبت على جانجان بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت الفريقين في بكين.

ويدين سان جيرمان بالفضل في هذا الفوز لنجمه السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الذي سجل هدفي الفوز للفريق في الدقيقتين 9 و19، علما أن الهدف الثاني جاء من ضربة جزاء.

وسجل باريس سان جيرمان بداية قوية للموسم الجديد الذي يسعى خلاله الفريق لاستكمال النجاح الهائل الذي حققه في الموسم الماضي وتوجه بلقب الدوري الفرنسي.

وبعيدا عن فوز جانجان بلقب كأس فرنسا، يشهد الموسم الماضي على الفارق الكبير بين الفريقين حيث توج سان جيرمان بلقب الدوري بفارق تسع نقاط أمام موناكو صاحب المركز الثاني كما فاز بلقب كأس أندية الدوري الفرنسي بالتغلب على ليون في النهائي.

بينما احتل جانجان المركز السادس عشر بفارق نقطتين فقط عن سوشو الذي أكمل مثلث الهبوط لدوري الدرجة الثانية.

ورغم الفارق الهائل بين سان جيرمان وجانجان في ترتيب الفريقين بالدوري الموسم الماضي، سيشارك كل من الفريقين على الساحة الأوروبية هذا الموسم حيث يخوض سان جيرمان فعاليات دوري أبطال أوروبا بعدما ودع البطولة من دور الثمانية في الموسم الماضي بينما يخوض جانجان فعاليات الدوري الأوروبي بصفته الفريق الفائز بلقب كأس فرنسا.

وانتهت آخر مباراة بين الفريقين بالتعادل1/1 في الدور الثاني من الدوري الفرنسي بالموسم الماضي بينما فاز سان جيرمان 2/صفر في مباراة الدور الأول علما أنه كان الموسم الأول لجانجان في دوري الدرجة الأولى بعد تسعة مواسم من هبوطه.

وفرض فريق باريس سان جيرمان سيطرته على مجريات اللعب منذ البداية وسنحت للفريق عدة فرص عن طريق تياجو موتا وخافيير باستوري وزلاتان إبراهيموفيش.

ومع حلول الدقيقة التاسعة تقدم السويدي إبراهيموفيتش بهدف لسان جيرمان عبر تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء إثر تمريرة أرضية من باستوري.
وأجرى الجهاز الفني لنادي جانجان تغييرا اضطراريا بخروج المصاب جوليان كاردي ونزول رشيد عليوي.

وحصل سان جيرمان على دفعة معنوية قوية بعد الهدف الأول، ليواصل الفريق هجماته على مرمى جانجان، بقيادة المهاجم القناص إبراهيموفيتش.

وحصل سان جيرمان على ضربة جزاء في الدقيقة 19 نتيجة تعرض جين كريستوف باهيبيك للدفع من جانب لارس ياكوبسن، ليسجل منها إبراهيموفيتش الهدف الثاني له ولفريقه.

ولم يصدر عن لاعبي جانجان رد الفعل المنتظر من أجل تقليص النتيجة في الوقت الذي استمرت فيه السيطرة المطلقة لسان جيرمان على مجريات اللعب.

وعلى عكس سير اللعب حصل جانجون على ضربة جزاء في الدقيقة 30 نتيجة عرقلة ماركينيوس لكلوديو بوفي، ولكن سلفاتوري سيريجو حارس سان جيرمان تصدى لتسديدة مصطفى ياتاباري.

ولم تشهد الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول أي جديد ليخرج سان جيرمان متقدما بهدفي ابراهيموفيتش.

وبعد مرور خمس دقائق من بداية الشوط الثاني أهدر هيرفين اونجيندا فرصة هدف مؤكد لسان جيرمان بعدما سدد كرة أرضية زاحفة من على مسافات قريبة جدا، ولكن الكرة مرت بمحاذاة القائم تماما.

ورد جانجان بهجمة سريعة انتهت بتصويبة قوية من لارس ياكوبسن ولكن الكرة علت العارضة بقليل.

وأطلق ياتاباري تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت مباشرة من فوق شباك سان جيرمان.

وأجرى لوران بلان المدير الفني لسان جيرمان أولى تغييراته بنزول مهاجم منتخب أوروجواي ادينسون كافاني بدلا من اونجيندا.

وهدأ إيقاع اللعب كثيرا بعد مرور أول نص ساعة من الشوط الثاني، حيث لم يبذل جانجان ما يشفع له لتقليص النتيجة بينما لم يحاول سان جيرمان أن يسجل مزيد من الأهداف.

واستمر اللعب السلبي بين الفريقين حتى أطلق الحكم صافرته معلنا انتهاء المباراة بفوز سان جيرمان بهدفين نظيفين.