.
.
.
.

رونالدو وناني.. الأول الأفضل والثاني إلى لشبونة

نشر في: آخر تحديث:

لاعبان برتغاليان، ينتميان من جزر في المحيط الاطلسي بعيدة عن البرتغال، لويس ناني من جزيرة بريا التي تبعد عن بلاد البحارة بمسافة مساوية تقريباً لبعد السعودية عن البرتغال، كريستيانو رونالدو من ماديرا جزيرة أقرب إلى موريتانيا وسواحل المغرب، فيما يكبر رونالدو بعام واحد عن ناني.


أكادمية سبورتينغ ليشبونة في الجزر البعيدة جدا عن لشبونة، راهنت على موهبتهما، جاءت بهما إلى أرض البرتغال الفعلية وهناك بدأت الحكاية.

رونالدو لعب موسم 2002-2003 مع سبورتينغ، ظهر خلالها 25 مباراة وسجل ثلاثة أهداف، فيما اكتشفه السير أليكس فيرغسون، وراهن عليه بجانب اللاعبين المخضرمين، ودفع مسؤولي الفريق الأحمر 15 مليون يورو في ابن ماديرا.


قضى كريستيانو مع الشياطين الحمر سبعة مواسم، حقق بهم كل شيء، سجل خلالها 84 هدفاً وأصبح أسطور من أساطير النادي، فيما قرر في 2009 أن يصبح ملكيا في مدريد في صفقة حطمت الأرقام القياسية وقتها.

أما ناني المولود في بريا، جاء إلى لشبونة بعد عام من رحيل رونالدو عنها، لعب هناك 58 مباراة وسجل تسعة أهداف، فيما اختاره فيرجي اليونايتد أراده عام 2007 مقابل 25 مليون يورو، ناني فاز بكل شيء مع شياطين مانشستر أيضا، ولكنه لم يقدم ما قدمه رونالدو.

في هذا الصيف ناني عاد إلى سبورتينغ ليشبونة ، وبالرغم أنه مشابه لنشأة وموهبة رونالدو، إلا أن الأخير أصبح أفضل لاعب في العالم، والبرتغالي الآخر عاد من حيث أتى.