.
.
.
.

دي ماريا: مزّقت رسالة بيريز صبيحة نهائي المونديال

نشر في: آخر تحديث:

كشف الأرجنتيني دي ماريا أن ناديه السابق ريال مدريد أرسل خطاباً إلى الاتحاد الأرجنتيني يطالبه بعدم مشاركته في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل بعد الإصابة التي تعرض لها في وقت سابق من البطولة، وأكد دي ماريا أنه مزّق الرسالة فور الانتهاء منها.

وقال دي ماريا الذي ترك الريال نهاية أغسطس الماضي وانتقل لمانشستر يونايتد الإنجليزي: "تلقى الاتحاد الأرجنتيني خطابا من ريال مدريد في الساعة الحادية عشرة يوم المباراة النهائية للمونديال البرازيلي، طلبوا مني أن لا ألعب المباراة لكني مزقتها في الحال".

وأوضح الجناح الأرجنتيني، لإذاعة "أميركا" في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس: "لم أقل أبدا إنني أرغب في الرحيل عن الريال، ولم أكن راغبا في هذا على الإطلاق. ولكن النادي كان يفكر في البيع فقط".

وناقض دي ماريا بهذا ما قاله فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد أمس الجمعة عندما أكد أنه بذل أقصى ما بوسعه لاستمرار دي ماريا ضمن صفوف الريال وأن اللاعب لم يتقبل العرض المقدم إليه وأراد الرحيل.

وقال البالغ من العمر 25 عاماً: "أشعر بسعادة بالغة لوجودي في مانشستر يونايتد ولكنني ما زلت بحاجة للتأقلم مع الفريق". وأضاف: "كان رونالدو يقف بجانبي دائماً ولا أعلم لكم من الوقت سيبقى في مدريد".