.
.
.
.

الإصابات تعود إلى أرسنال وتبعد ديبوشي 6 أسابيع

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الفرنسي أرسين فينغر مدرب أرسنال الإنجليزي أن الظهير الأيمن ماتيو ديبوشي سيغيب عن الملاعب ستة أسابيع على الأقل بسبب الإصابة وربما تصل الفترة إلى ثلاثة أشهر، لكن جاك ويلشير تعافى من إصابة في الكاحل.

ورداً على سؤال بشأن ديبوشي لاعب منتخب فرنسا قال فينغر للصحافيين قبل مواجهة أرسنال على ملعب أستون فيلا في الدوري غدا السبت "سنعلم الليلة. سيخضع كاحله لفحص الليلة."

وأضاف "سينظرون إلى حجم الضرر في الأربطة وبعد ذلك سنعرف. إذا لم يكن بحاجة إلى جراحة سيستغرق الأمر ستة أسابيع. إذا خضع لجراحة سيغيب لثلاثة أشهر. في الوقت الحالي لا نعرف المدة."

وكان ديبوشي (29 عاما) انضم إلى أرسنال قادماً من نيوكاسل يونايتد في يوليو الماضي، وأصيب خلال المباراة التي تعادل فيها الفريق 2-2 مع مانشستر سيتي حامل اللقب في الجولة السابقة.

لكن كانت هناك أنباء جيدة لفينغر بالنسبة لكالوم تشيمبرز وماتيو فلاميني إضافة إلى ويلشير.

وأكد المدرب الفرنسي أن الثلاثي يمكنهم المشاركة أمام أستون فيلا، رغم إصابة ويلشير في الكاحل خلال المباراة التي خسرها أرسنال 2-0 صفر أمام مضيفه بروسيا دورتموند الألماني في دوري الأبطال يوم الثلاثاء الماضي.

وقال فينغر وهو يشير لويلشير "كانت الإصابة في كاحله الأيسر وهو ما أدى لالتواء بسيط في الكاحل لذلك فإنه بخير الآن."

ولا يزال أرسنال يفتقد جهود ثيو والكوت وسيرغي جنابري وأولفييه جيرو ويايا سانوجو بسبب الإصابة.

وسيغيب الظهير الأيسر الإسباني ناتشو مونريال عن لقاء أستون فيلا، بسبب آلام في الظهر أبعدته عن التشكيلة في لقاء دورتموند.

وأكد فينغر أن أرسنال يتطلع للتعافي من آثار الهزيمة أمام دورتموند عندما يواجه أستون فيلا الذي لم يخسر حتى الآن في الدوري الإنجليزي هذا الموسم.